نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

77 الله القدير قد أخضعنا

سرعة

77 الله القدير قد أخضعنا

البيت الأول

الله القدير، الله العمليّ!

لقد أفسدنا الشَّيطان كثيرًا.

تنمو جذورنا الفاسدة في الخطيئة.

ونعيش شبه الشَّيطان.

نحن مملوؤون بشخصيَّة الشَّيطان،

وقد فقدنا ضميرنا وعقلنا.

نحن نؤمن بك ومع ذلك

نخدعك ونتحدَّاك دون أنْ نعلم.

البيت الثاني

الله القدير، الله العمليّ!

أنت تعبِّر عن الحقِّ وتُخضعنا.

كلامك يكشفنا، دون رحمة،

ويديننا ببرّ.

لذا عرفنا فسادنا الحقيقي.

نكره أنفسنا وننبذ الشَّيطان تمامًا

عن طريق خلاصك.

نقدِّم شكرنا لك!

البيت الثالث

الله القدير، الله العمليّ!

أنت تعبِّر عن الحقِّ

وتصنع جماعةً مِن الغالبين،

دينونتك تشعُّ ساطعةً فوق العالم كلِّه.

الشَّياطين والقوى المعادية للمسيح

تكشف عن طبيعتها الحقيقيَّة.

أنت تهزم الشَّيطان، وتنال المجد كلَّه.

سنتَّبعك ونشهد إلى الأبد!

البيت الرابع‎

الله القدير، الله العمليّ!

دينونتك بارَّةٌ ومقدَّسة.

كم هي جميلةٌ قداستك.

بشعورٍ بالرهبة مِن حكمتك نطيعك.

دينونتك وتوبيخك تطهِّراننا وتخلِّصاننا،

وأنت تكسبنا عندما تتغيرُ شخصياتُنا.

خاتمة

سنحبُّك ونعبدك إلى الأبد!

سنحبُّك ونعبدك إلى الأبد!

سنحبُّك ونعبدك إلى الأبد!

السابق:كم هو رائع أن الله القدير قد جاء

التالي:إنه الله القدير الذي يحبني

قد تحب أيض ًا

  • الله يضع كل أمله في الإنسان

    I مُنذُ البِدايَةِ و حتّى اليوم البشرية وحدها تمكنت من أن تكلم الله وتحاوره. مِن كُلُّ المخلوقاتِ الحيّة البشرية وحدها من تستطيع أن تكلم الله وتحاوره…

  • لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

    لا أحد يدري بوصول الله، لا أحد يرحّب به. وما زاد، أنّ لا أحد يعرف كلّ ما سيفعله. I تظلّ حياة الإنسان ثابتةً؛ نفس القلب، والأيّام المعتادة. يحيا ال…

  • هوية ومكانة الله ذاته

    I اللهُ هو من يَحكُمُ كلَّ الأشياء. الله هو من يُسَيِّرُ كلَّ الأشياء. هو خالقُ كلَّ شيء، هو من يُسَيِّرُ كلَّ شيء، هو من يَحكُمُ ويُعِيلُ الجَميع. هذ…

  • أطع عمل الرُّوح لتظلّ تابعًا إلى النهاية

    I يتغيّر عمل الروح القدس من يوم لآخر، مرتقيًا خطوةً فخطوة مع إعلانات أعظم، هكذا يعمل الله لتكميل البشرية. إن عجز الإنسان عن مجاراته، فقد يُترَك. دون ق…