تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

67 دعوة محبوبنا

البيت الأول

من الذي يستمر في نطق أقواله متحدثًا للبشرية؟

من الذي يراقب دائمًا، ويبقى إلى جانب الإنسان؟

إنه محبوبنا، الله القدير!

لقد سمع الصرخات العاجزة الصادرة من أعماق قلوبنا.

هو لا يحتمل رؤية صراعاتنا تحت مُلكِ الشيطان.

لقد جاء للتعبير عن الحقِّ في الأيام الأخيرة لتخليص الإنسان.

القنطرة الأولى

إنه يدعونا للعودة إلى البيت، ويتوق إلى تغير قلبنا.

هو يجلب ماء الحياة الحي، وكلامه يغذي قلوبنا.

يُخفِّفُ آلام جروحنا الداخلية، ويرشدنا إلى الطريق الصحيح.

نَخِرُّ أمامه ونُفرغ ما في قلوبنا.

تنهمر دموع الشكر من أعيننا وتغطي ملابسنا.

ونصرخ شاكرين لله القدير.

القرار

آه، محبوبنا! محبوبنا!

نحن نفكر فيك ليل نهار.

آه، محبوبنا! محبوبنا!

نشكرك على خلاصك،

إذ يمكننا أن نعيش أمامك بفرح.

محبوبنا!

البيت الثاني

من الذي عبَّرَ عن كلام الحياة لننعَمَ به؟

من الذي أحضر لنا كنوز كنعان؟

إنه محبوبنا، الله القدير.

لقد أحضَرَنا إلى أرض تفيض لبنًا وعسلًا.

حياتنا تنمو ونحن نقرأ، نقرأ كلام الله يوميًّا.

نعبُدُ بقلب نقيّ، ونعيش أمامه بفرح.

القنطرة الثانية

استمعوا إلى كلام الله، إنه رقيق ولطيف للغاية.

نشعر بحلاوته في أعماقنا، ولا نحتمل الابتعاد عنه.

كلام دينونة الله وإعلانه

كالسيف، يكشف طبيعتنا الشيطانية.

قد يكون ذلك مؤلمًا، لكن الفساد يُطَهَّر.

نصبح أشخاصًا جددًا من خلال الدينونة والتوبيخ.

القرار الثاني

آه، محبوبنا! محبوبنا!

نحن نحبُّ بِرَّك.

آه، محبوبنا! محبوبنا!

قلوبنا مليئة بالتبجيل،

ونحن نحبك كثيرًا.

آه، محبوبنا! محبوبنا!

محبتك جميلة.

آه، محبوبنا! محبوبنا!

جوهرك قدُّوس وكامل.

نتمنى أن نحبك إلى الأبد.

محبوبنا!

السابق:الوقت

التالي:الله القدير، الأكثر حلاوة

قد تحب أيض ًا

  • أعمال الله تتم بالكلمة

    I بعد أن تكتسب بعض الخبرة، إن أدركت عملَ اللهِ وخطواته، وإن علمت ما تنجزه كلمته، ولِمَ الكثير ما زال لم يتحقق، وإذا كنت تملك الرؤيا ومعرفة شاملة بكل …

  • قد ظهر جسد الله القدير الروحاني المقدس

    I اللهُ القديرُ قد كَشَفَ عن جَسدِهِ المُمجَّدِ في العلن. لقد ظَهَرَ جسدُهُ المقدس؛ إنهُ اللهُ ذاتُهُ الحقيقيُّ المُطلَق. تَغيَّرَ العالمُ كُلُّهُ وكذ…

  • طريقُ البشريةِ الوحيدُ للدخولِ إلى الراحةِ

    المقطع الأول أولئكَ الذينَ يثبُتونَ أثناءَ تطهيرِ اللهِ النهائيِّ بالتوبيخِ والدينونةِ سيدخلونَ للراحةِ الأخيرةِ. أولئكَ الذينَ تحرروا منْ تأثيرِ الشي…

  • الله يسعى لروحك وقلبك

    I البشر التاركون عون القدير في الحياة يجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت. لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلك ما زالوا يمانعون في غلق الأعين. في العالم …