نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

731 الناس قد دفنوا نعمة الله

1 خلال عدة آلاف من السنين مضت منذ مجيء الله إلى العالم، استخدم الله عدداً من الناس ذوي مثل عليا لأداء عمله خلال عدد من السنين، ولكن هؤلاء الذين يعرفون عمله قليلون للغاية وغير موجودين تقريباً. ولهذا السبب، تتولى أعداد لا تعد ولا تحصى من الناس دور مقاومة الله في الوقت نفسه الذي يتولون فيه عمله؛ لأنهم بدلاً من قيامهم بعمله، يقومون في الواقع بعمل بشري من مكانة خولها الله لهم. هل يمكن أن يُسمى هذا عملاً؟ كيف يمكنهم الدخول فيه؟ لقد أخذت البشرية نعمة الله ودفنتها. ولهذا السبب، فإن من يقومون بعمله في الأجيال الماضية لديهم دخول قليل. هم ببساطة لا يتحدثون عن معرفة عمل الله؛ لأنهم يفهمون القليل من حكمته. يمكن أن يُقال إنه على الرغم من أن هناك عديدين ممن يخدمون الله، فإنهم أخفقوا في رؤية مدى سموه، وهذا هو السبب في أن الجميع قد نصبوا أنفسهم كإله للآخرين لكي يعبدوهم.

من "العمل والدخول (1)" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف

السابق:وحدهم الذين يتوصّلون إلى خلاص الله هم الأحياء

التالي:عواقب تعدّيات الإنسان

قد تحب أيض ًا