136 أتمنّى أن أكون مع اللهِ كلَّ يوم

1

في اليوم الذي افترقنا فيه عن الله، كانت هناك ابتسامة على وجهه.

التفَتَ ولَوَّحَ لنا بيده، وشاهدناه وهو يذهب في صمت مليء بالدموع.

لأن الكنائس كانت في حاجة إليه، لم أتمكن من حثِّه على البقاء.

راقبْتُهُ من الخلف وهو يمشي بعيدًا، واحتفظتُ بعظاتِهِ في قلبي.

كلما أشعرُ بالضعف، أُفكِّر في الثمن الذي دَفَعهُ الله.

محبة الله الحقيقية وكلامه القوي،

يُحرِّكان قلبي ويُدَفِّئانه، وأشعر بأنني مدين جدًّا لله.

أكره نفسي لأنني أهتمُّ كثيرًا بجسدي، وأشعر بأنني لا أستحق العيش أمام الله.

2

حين أفكر في محبة الله، يتشجع قلبي بشكل مضاعف.

أريد أن أكون إلى جانب الله وأؤدي واجبي، وأشعر أن قامتي صغيرة جدًّا.

متى سأصبح شخصًا يمكنه أن يكون إلى جانب الله ويخدمه؟

أنا مصممٌ على ممارسة كلمة الله حتى تنمو حياتي بسرعة.

كيف أريد أن أكون إلى جانب الله، وأُخبِرهُ بالكثير من الأسرار.

حين أتذكر المشهد عندما كنا معًا، يمتليء قلبي بالسعادة الحلوة.

الله يعيش بكل تواضع بين البشر، ويزودنا بالحق والحياة.

نتطلع إليه بقلوبنا، ونتوق إلى أن نكون معه كل يوم.

السابق: 135 التوق إلى الله

التالي: 137 سأُحِبُّ اللهَ إلى الأبَدِ

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

492 نصيحة الله للإنسان

Iالله يناشدك ألّا تتحدّث عن نظريّات،بل عن واقعٍ ملموسٍ وحقيقيّ في الحياة.اُدرس الفنّ المعاصر، كُن متفانيًاوحين تتحدّث فلتخبر دومًا...

85 كل الطريق بصحبتك

البيت الأولجُرفتُ وهِمتُ في العالم، ضللتُ كأني في عمق البحور.بدفء كلامك أيقظْتني، بعيني أبصرتُ أحقّ نور.كلماتك أضاءت فؤادِي. هي واقعيّة...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب