نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

144 أتعهّد بأن أتبع المسيح طوال حياتي

1 البرِّ الصيني، حيث تمارس شياطين الحكومة الصينية السلطة، هو مكان ظلمة ورعب حقًا. أنا أعظ وأشهد لظهور الله وعمله، لكنّ الحكومة تطاردني. كثيرًا ما أسمع صوت صفارات الشرطة، وأنا معرض دائمًا لخطر الاعتقال والسجن. الصين مكان أبالسة حيث يمارس الشيطان السلطة؛ فهو خالٍ من أي ملاذ للمسيحيين. متى سأتمكّن من حضور التجمعات وتأدية واجبي بطريقة طبيعية، من دون الحاجة إلى الاختباء من الشرطة لتفادي إلقاء القبض عليّ؟ متى سأتمكّن من قراءة كلام الله بسلام، والكفِّ عن العيش كمتشرد؟ ما هي هذه "الحرية الدينية والحق في الحياة"؟ ليست سوى هراء مخادع من ملك الأبالسة. مَن في هذا العالم المتسع يعرف عن الاضطهاد الذي يعاني منه الصينيون المسيحيون؟

2 كم أنا محظوظ بأنّني قابلت ظهور الله وعمله، لكنّ التنين العظيم الأحمر يطاردني ويقمعني، فأجبرِت على مغادرة بيتي ورحت أشتاق إلى أحبائي. أبغض شياطين الحكومة الصينية على عدم إنسانيتهم. بعد خضوعي للاضطهاد والشدائد والتجارب، أرى بوضوح وجوه هذه الشياطين القبيحة. الطريق السماوي صعب ومملوء بالحلو والمرّ – لكنّ وجود الله معي يطمئن قلبي. في وسط البلوى، أتلذّذ بمحبة الله؛ عند التفكير في نعمته، تملأ الحلاوة قلبي. يعود كل الفضل في هروبي مرارًا وتكرارًا من فم النمر لعناية الله بي وحمايته لي سرًا. في وسط الخطر والبلوى المتواصلين، قوّى كلام الله إيماني. عندما أرى أنّ الله كليّ القدرة ويحكم على كل شيء، يزداد عزمي على اتباعه.

3 لقد أحاقت بي المعاناة بسبب اضطهاد الحكومة الصينية؛ يُظهر هذا أنّ قامتي صغيرة جدًا. في وسط التجارب والتنقية، جسدي ضعيف؛ وأُظهر الكثير من السلبية والشكوى. لكن، في الوقت المناسب، ينيرني كلام الله ويضيئني، فيمدّني بالقوة ويمكّنني من الصمود. في الشدة، أتلذّذ بمحبة الله وحمايته وأبغض التنين العظيم الأحمر كراهية أكبر. يسمح لي الخضوع للتجارب بفهم الكثير من الحقائق؛ فتُطهَّر شخصيتي الفاسدة، وأهمل كل شيء لأتبع المسيح. لقد وقفت وجهًا لوجه مع الله، ومع أنّ الطريق السماوي وعر وشاقّ، إلّا أنّني أدرك أنّ المسيح هو الحق – وحتى لو بلي جسدي في السجن، أتعهّد بأن أتبع المسيح طوال حياتي حتى النهاية.

السابق:الكلام الذي في قلوب المسيحيين

التالي:القديسون عبر كل العصور يولدون من جديد

قد تحب أيض ًا

  • الله في السماوات وعلى الأرض أيضًا

    I الله عمليّ في قلب البشر، عندما يكون على الأرض. وفي السماوات، هو الحاكم على جميع المخلوقات. لقد سافر الله عبر الجبال والمياه، وسار بهدوء بين البشر. م…

  • قدم قلبك وجسدك لتتميم إرسالية الله

    I كأعضاء في الجنس البشري ومسيحيين مكرسين، مسؤوليتنا والتزامنا أن نقدم جسدنا وعقلنا لتتميم إرسالية الله. لأن كياننا بأسره قد جاء من الله، وموجود بفضل …

  • آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

    البيت الأول عندما قدّم إبراهيم إسحق، رأى الله إخلاصه وطاعته بوضوح، واجتاز اختبار الله بنجاح. لكنّه ما زال غير جدير بأن يكون موضع ثقة الله، أو شخصًا عر…

  • مفعولُ الصلاة الحقيقية

    I فلتسلك بأمانةٍ وصلّ لكي تتخلص مِن عمق الخداع بقلبك. صلّ لكي تطهّر نفسك. صلّ لله لكي يلمسك. حينئذٍ ستتغيّر تدريجيًّا شخصيّتك. تتغيّر شخصيّة البشر بال…