تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق .

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

قررتُ أنْ أتبعَ اللهَ

سرعة

`

قررتُ أنْ أتبعَ اللهَ

I

مؤمنٌ باللهِ حتى اليومِ، رأيتُ النورَ أخيراً.

لقد سافرتُ على طريقٍ وعرٍ مليئة بالاضطِهادِ والمِحْنةِ.

لقد تركني العالمً اجمع، أصدقائيَ ابتعدوا.

كم ليلةٍ قضيتُ في الصلاة، لا أستطيعُ النومَ؟

في السرّاءِ والضرّاءِ ذرفتُ دموعاً كثيرةً.

أركضُ كلَّ يومٍ، لا مكان لي للراحةِ.

الحرية اسمية. أين حقُّ الإنسان؟

كم أكرهُ الشيطان! أتطلّعُ لِحُكمِ المسيح!

تدفعني ظلمةُ وشرُّ العالمِ أن أطلبَ نورَ الحياةِ البشرية.

المسيحُ هو الحقُّ، الطريقُ، الحياةُ وسأتبعه للنهايةِ.

تدفعني ظلمةُ وشرُّ العالمِ أن أطلبَ نورَ الحياةِ البشرية.

المسيحُ هو الحقُّ، الطريقُ، الحياةُ، سأتبعه للنهايةِ.

II

ضربَ اللهُ الراعيَ فدخلنا في تجاربَ.

حلّتْ غيمةٌ سوداء، الذّعرُ قد عمَّ الأجواءَ.

وقعتُ في عرينِ الأسدِ ونجوتُ من فكّيِّ الموتِ.

كلّماتُ اللهِ عزّتني، منحت قلبيَ قوّةً.

عانيتُ ألمَ الضّيقِ، أدركُ أن اللهَ محبوبٌ.

يتحكّمُ الله في كلِّ أمرٍ، لكنّ إيمانَ الإنسانِ ضعيفٌ.

يتعلّمُ الناسُ كثيراً، في أتونِ المِحَنِ.

إني أدركُ الشيطانَ، وأكرهُ التنينَ الأحمرَ.

التنينُ الأحمرُ الشرّيرُ الدنيء قد أفسدَ واستهلكَ نفوساً لا حدَّ لها.

الحصولُ على الحقِّ والحياةِ صعبٌ،

عليَّ أن أضاعفَ حبي للهِ وأطمئنَ قلبَهُ.

III

حين أذكُرُ عملَ الله، يفيضُ قلبي بالحبِ الإلهيّ.

أقبلُ دينونةَ اللهِ، تتغيرُ شخصيتي.

مشقّةُ التهذيبِ والتأديبِ تنتجُ معرفةَ أعمقَ باللهِ.

القدرةُ على الإيمان بالله القديرِ لهوَ حقاً أمرٌ مجيدٌ.

إذ أشارِكُ الإله الحقّ، قلبيَ يسكنُ في سلامٍ.

مؤديّاً واجبي بأمانةٍ، أتلذَّذُ رغمَ الضيقاتِ.

حياةُ الإنسانِ قصيرةٌ، ومحبةُ اللهِ أعظمُ بركةٍ.

قلبي راضٍ لأنيَ قادرٌ أن أخدمَ اللهَ.

خلّصني اللهُ القديرُ ووهبني حياةَ بشريّة حقّةً.

أحلاميَ العزيزةُ تحقّقت وسأكملُ السعيَ قدُماً.

خلّصني اللهُ القديرُ ووهبني حياةَ بشريّة حقّةً.

أحلاميَ العزيزةُ تحقّقت وسأكملُ السعيَ قدُماً.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

السابق:الشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ

التالي:اتبعِ اللهَ بطولِ الطريقِ الشاقِّ

قد تحب أيض ًا