ترنيمة من كلام الله – طريق الإيمان بالله هو طريق محبَّته – كلمات ترنيمة

2020 مارس 27

مقدمة

طريق الإيمان بالله

هو طريق محبَّته.

إذا كنت تؤمن بالله،

فيجب أنْ تحبَّه.

المقطع الأول

محبَّة الله لا تعني

مجرَّد مبادلته المحبَّة،

ولا أنْ تحبَّه بالضَّمير،

بل أنْ تملك محبَّةً نقيَّةً له.

ما قبل القرار

الضَّمير لن يوقظ المحبَّة لله.

عندما تشعر كم هو الله محبوب،

يلمس روحك،

وسيلعب ضميرك دوره.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

المقطع الثاني

حين يحرِّك الله روح البشر،

ويحصلون على المعرفة في قلوبهم،

يمكنهم أنْ يحبُّوا الله بضميرٍ

بعد اكتساب الخبرة.

ما قبل القرار

محبَّة المرء لله بضميره

ليست خطأً، لكنَّها محبَّةٌ ضعيفة،

فهي تنصف نعمة الله فقط،

لكنْ لا يمكنها تحفيز دخول الإنسان.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

المقطع الثالث

حين ينال النَّاس عمل الرُّوح،

ويرون ويتذوَّقون محبَّة الله،

حين يعرفون الله،

يمكن أنْ يحبُّوه بحق.

ما قبل القرار

حين يرون أنَّ الله جدير،

جديرٌ جدًّا بمحبَّة البشر،

ويرون كم هو محبوب،

يمكنهم أنْ يحبُّوا الله بحق.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

المقطع الرابع

مَن لا يفهمون الله،

يمكنهم أنْ يحبُّوه بناءً على

مَفاهيمهم وما يحلو لهم،

تلك المحبَّة ليست حقيقيَّة.

ما قبل القرار

بمجرَّد أنْ يفهم أحدهم الله،

فهذا يظهر أنَّ قلبه تحوَّل إلى الله.

المحبَّة الَّتي في قلبه

حقيقيَّةٌ وعفويَّة.

قنطرة

فقط هذا النَّوع مِن الأشخاص

هو شخصٌ يسكن الله قلبه.

القرار

المحبَّة الحقيقيَّة لله

تنبع مِن أعماق القلب.

إنَّها المحبَّة القائمة على

معرفة الإنسان الحقيقيَّة بالله.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

برجاء ملاحظة أن جميع مقاطع الفيديو على هذه القناة متاحة للمشاهدة مجانًا. يُحظر صراحة قيام أي فرد أو مجموعة بتحميل أي مقاطع فيديو من قناة كنيسة الله القدير على YouTube أو تعديلها أو تشويها أو اقتطاعها دون إذن مسبق. تحتفظ كنيسة الله القدير بالحق في متابعة أي وجميع سبل الانتصاف القانونية في حالة انتهاك أي من هذه الشروط. يرجى الاتصال بنا مسبقًا لطلب النشر العام.

أرقام التواصل المباشرة: +1-347-837-0162

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

أنواع أخرى من الفيديوهات

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر