تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

277 لقَد دفَعَ الله ثمنًا باهظًا

1

لقد صارَ اللهُ جسَدًا في الأيَّامِ الأخيرَة، وهو متواضع ومُحتَجِبٌ بينَ البشر.

إنَّهُ يُعَبِّرُ عن الحقِّ لِتَخليصِ الإنسان، ويُعطي كلَّ ما لدَيهِ دُونَ شَكوَى.

قلبُهُ طَيِّب، لكِنَّهُ يُقابَلُ بنظراتٍ باردة.

لقد دفع الله ثمنًا باهظًا، لكنْ مَنْ رحَّبَ بهِ بابتِسَامة؟

لقدْ بذَلَ كُلَّ جُهدٍ ممكنٍ لتخليصِ الإنسان.

لماذا لا يفهمُ النَّاسُ قلبَه؟

2

الله يُناديني مُستخدمًا الكلام، ويرفَعُني أمامَ عرشِه.

أنا جاهلٌ وناقِص، والله يُنيرُنِي؛ أنا حزينٌ وضعيفٌ، واللهُ يُريحُني.

عندما أكونُ مغرورًا، ومعتدًّا بنفسي، ومُتمرِّدًا، دينونةُ اللهِ وتوبيخُهُ تيُؤدِّبانني.

اللهُ لَنْ يترُكَنِي أبداً حتَّى يتمَّ تَطهيرُ فسادي.

بعد رؤيةُ كميَّةِ المحبَّةِ التي قد مَنحهَا الله،

سأقدِّمُ كُلَّ وُجودِي لإرضاءِ الله.

3

اللهُ يعِيشُ معَنا، يُقاسِمُنا المِحَنَ، والحلاوةَ والألَم.

لقد قادَنِي على الطَّريقِ إلى الملكوت، واختبَرتُ الكثيرَ مِنْ محبَّتِه.

سيعودُ الله إلى صهيون؛ فقط إذا كانَ يُمكِنُنا التجمع لفترةٍ أطول.

إنني ممتلئٌ بالحُزنِ والمقاومة، ولا أعرفُ متى سيَتِمُّ جَمْعُ شملِنا.

أتذكَّرُ نِعمَةَ الله، ومشاهِدَ الماضي التي يصعُبُ نِسيانُها.

أشعر بقدرتهِ بعمق، وباستحقاقِهِ للتبجيل، وبجمالِهِ.

محبَّةُ اللهِ العظيمة محفورةٌ في قلبي.

دائمًا أتَّبِعُهُ بلا تَردُّد.

سأحبُّ اللهَ وأبادلُهُ المحبَّة حياتي كُلَّها.

السابق:اللهُ وحده هو الأفضل

التالي:لتتعظم محبة الله إلى الأبد

قد تحب أيض ًا