تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

252 استمتعت بالكثير من محبة الله

1 أنا شخص فاسد تملؤني شخصية شيطانية. دينونة كلامك وكشفه يشعرانني بالخجل. لقد رأيت أن فسادي عميق للغاية، ولدي القليل من الشبه الإنساني، وأفتقر إلى أي واقع للحق. هذا يحزن قلبي، وأبكي بهدوء متألمًا. لماذا لا يمكنني إرضاؤك؟ بعد رؤيتي أن كلامك هو الحق، لم أعد ضائعًا يكتنفني اليأس. محبتك تكسر قلبي، محبتك تجعل دموعي تتدفق كالأمطار. لقد أخضعت محبتك قلبي، وجعلتني أحبك كثيرًا. لقد اكتسبت الحق باتباعك، أنت وحدك حلو للغاية.

2 بعد خضوعي لدينونة كلامك، رأيت بوضوح حقيقة فسادي. أفتقر إلى أية إنسانية أو إحساس، لكنني ما زلت متعجرفًا ولدي بر ذاتي. ما أعيشه هو شخصية شيطانية، لكنني أعتقد أن لدي إنسانية جيدة. لقد رأيت أن فسادي عميق للغاية وأحتاج إلى تطهيرك وخلاصك. كل كلمة من دينونتك تكشف مصدر فسادي. أنا أتوب وأخرُّ أمامك ساجدًا، لقد رأيت برك. خضوع البشرية الفاسدة للدينونة والتطهير ما هو إلا محبتك. والعيش أمامك اليوم هو خلاصك بالكامل. أربح نعمة خلاصك، وحبي لك يصبح أكثر نقاءً.

3 قد أكون وسط تجربة، لكن قلبي يشعر بمحبتك. من خلال التنقية يصبح كلامك راحتي، أعلم أنك تكملني. نيل التطهير والخلاص منك هو حقا نعمتك. لقد رأيت ما هو الحب الكبير المخفي في دينونتك وتوبيخك. أشعر بالسعادة لأنني أستطيع أن أحبك، لا أستطيع أن أحجم عن تسبيحي لك. حبك كبير للغاية، حقيقي للغاية، جميل للغاية، واستمتاعي لا حدود له. أنت تملك قلبي تمامًا، وسأمجِّدك وأشهد لك دومًا. أتمنى أن أحبك طوال أيام حياتي، لكي تربح حبي. لقد منحتني الكثير من الحب، وأتمنى أن أحبك إلى الأبد.

السابق:محبة الله دائمًا أبدًا في قلبي

التالي:انتظر الله طويلًا

قد تحب أيض ًا