ترنيمة مسيحية – تذكير الله للإنسان – كلمات ترنيمة

ترنيمة مسيحية – تذكير الله للإنسان – كلمات ترنيمة

2 |2020 يونيو 12

مقدمة

يُقِيم الله المحتاجين، يُقِيمهم من التراب؛

ويرفع المتواضعين عاليًا جدًّا.

البيت الأول

سيستعمل الله حكمته في كلِّ صورها

ليحكم الكنيسة الجامعة

والشُّعوب والأمم.

أولئك مَن لَم يطيعوا مِن قبل

عليهم الآن إظهار طاعتهم.

سيكون الجميع داخله، الجميع خاضعون.

الله لديه تذكيرٌ للإنسان، الله لديه تذكير.

البيت الثاني

عليكم أن تحبُّوا وتخضعوا وتتشابكوا في الحياة.

وتستمدُّوا القوة من بعضكم،

وأن تخدموا بتناغمٍ وتسامحوا.

عندها لن تنجح مؤامرات الشيطان،

وستكون الكنيسة متينة البنيان.

وهكذا ستُنَفَّذ خطة الله.

الله لديه تذكيرٌ للإنسان، الله لديه تذكير.

قنطرة

مع أنَّ الوظائف تختلف، هناك جسدٌ واحدٌ؛

على كلٍّ في مكانه تأدية واجبه.

وأنْ يكون شرارة، ويشعُّ نوره الخاص،

ويسعى للنُّضج في الحياة، وسيكون الله راضيًا.

البيت الثالث

لا تسمحوا بسوء الفهم

وبأنْ تصبحوا سلبيِّين،

لأنَّ أحدهم بصورةٍ معيَّنةٍ

أو يفعل شيئًا معيَّنًا.

في نظر الله هذا غير مناسب،

في نظر الله هذا لا قيمة له.

هل من تؤمن به ليس الله؟

ليس أيَّ إنسان.

الله لديه تذكيرٌ للإنسان، الله لديه تذكيرٌ للإنسان.

الله لديه تذكيرٌ للإنسان، الله لديه تذكير.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

عرض المزيد
كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر