ترانيم مسيحية – هوية ومكانة الله ذاته – ترنيمة فردية

2020 أغسطس 5

الله هو من يحكم كلّ الأشياء.

الله هو من يسيِّر كلّ الأشياء.

هو خالق كلّ شيء، هو من يسيِّر كلّ شيء،

هو من يحكم ويعيل الجميع.

هذه مكانة الله، هذه ماهيّته.

بالنسبة لكلّ شيء ولكلّ المخلوقات،

إنه خالق كلّ شيء وربّ كلّ شيء.

هذه هي حقيقة ماهيّته، هويّته مختلفة عن كلّ الأشياء.

ليس لأحد من البشر أو من عالم الأرواح

يمكنه أن يدّعي بأنه الله أو يحتلّ مكانته؛

ليحلّ محلّه بأي حجّة أو وسيلة.

ليحلّ محلّه بأي حجّة أو وسيلة.

من بين كلّ الأشياء هو من له هذه الهوية،

هذه القوّة والسلطان، ويحكم كلّ شيء.

هو إلهنا الواحد والوحيد ذاته،

الواحد والوحيد ذاته.

الله يعيش بين الخلق يسير بينهم،

هو قادر أيضًا أن يعلو عالياً فوق كل الأشياء.

هو قادر أن يتواضع وأن يتجسَّد،

أن يصبح بشراً من لحم ودم.

يلتقي بالناس وجهًا لوجه، يشاركهم أحزانهم وأفراحهم،

و يسيِّر ويقرر مصير كلّ شيء

واتجاه كلّ شيء، لا بل أكثر من ذلك.

يوجّه مصير واتجاه البشر أجمعين.

إله كهذا يستحقّ أن يُعبد وأن يُطاع وأن يعرفه كلّ إنسان.

لا يهمُّ من أي عرق بشري أنت، لا يهمُّ من أي نوع من البشر أنت.

ثق بالله واتبعه وقدّسه واقبل سيادته

وارض اختياره لمصيرك واقبل سيادته.

بالنسبة لكلّ إنسان ينبض بالحياة،

إنه خيارك، خيارك الوحيد،

إنه خيارك الوحيد.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

برجاء ملاحظة أن جميع مقاطع الفيديو على هذه القناة متاحة للمشاهدة مجانًا. يُحظر صراحة قيام أي فرد أو مجموعة بتحميل أي مقاطع فيديو من قناة كنيسة الله القدير على YouTube أو تعديلها أو تشويها أو اقتطاعها دون إذن مسبق. تحتفظ كنيسة الله القدير بالحق في متابعة أي وجميع سبل الانتصاف القانونية في حالة انتهاك أي من هذه الشروط. يرجى الاتصال بنا مسبقًا لطلب النشر العام.

أرقام التواصل المباشرة: +1-347-837-0162

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

مشاركة

إلغاء الأمر