سلسلة وعظيِّة: السعي للإيمان الحقيقي - لماذا لا يمكننا الترحيب بالرب سوى بالإصغاء إلى صوت الله؟

2021 ديسمبر 19

هل تريد أن تكون عذراء حكيمة ترحب بالرب وتنال فرصة الاختطاف إلى ملكوت السماوات؟

في الأيام الأخيرة، ظهر المخلِّص الله القدير وعمل، مُعبِّرًا عن الكثير من الحقائق وقام بعمل الدينونة. لقد قرأ الكثير من الناس من جميع الطوائف، الذين يحبون الحق ويتوقون إلى ظهور الله، كلام الله القدير وأدركوا أنه صوت الله، وأن الله القدير هو الرب يسوع العائد، فامتلأوا بالفرح، وعادوا إليه واختطفوا أمام عرش الله، وهم يحضرون عشاء عُرس الخروف. هذا يتمم نبوّات الرب يسوع القائلة: "خِرَافِي تَسْمَعُ صَوْتِي، وَأَنَا أَعْرِفُهَا فَتَتْبَعُنِي" (يوحنا 10: 27). "هَأَنَذَا وَاقِفٌ عَلَى ٱلْبَابِ وَأَقْرَعُ. إِنْ سَمِعَ أَحَدٌ صَوْتِي وَفَتَحَ ٱلْبَابَ، أَدْخُلُ إِلَيْهِ وَأَتَعَشَّى مَعَهُ وَهُوَ مَعِي" (رؤيا 3: 20). ومع ذلك، هناك الكثير من الناس الذين ما زالوا يتشبثون بكلمات الكتاب المقدس الخاصة بمجيء الرب على السحاب، دون أن يسعوا لسماع صوت الله على الإطلاق. نتيجة لذلك، فوّتوا فرصة الترحيب بالرب وسقطوا في الكوارث، وهم ينوحون ويصرّون على أسنانهم. فلماذا لا نرحب بالرب إلا بالإصغاء إلى صوت الله؟ سترشدك هذه الحلقة من "السعي للإيمان الحقيقي" إلى طلب الحق والعثور على الإجابة.

برجاء ملاحظة أن جميع مقاطع الفيديو على هذه القناة متاحة للمشاهدة مجانًا. يُحظر صراحة قيام أي فرد أو مجموعة بتحميل أي مقاطع فيديو من قناة كنيسة الله القدير على YouTube أو تعديلها أو تشويها أو اقتطاعها دون إذن مسبق. تحتفظ كنيسة الله القدير بالحق في متابعة أي وجميع سبل الانتصاف القانونية في حالة انتهاك أي من هذه الشروط. يرجى الاتصال بنا مسبقًا لطلب النشر العام.

أرقام التواصل المباشرة: +1-347-837-0162

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

مشاركة

إلغاء الأمر