مقدمة فيلم مسيحي | من ذاك الذي عاد

2018 ديسمبر 14

كيم يونغروك قسّ تقيّ ينتمي إلى المجتمع المتدين في كوريا. كان دائم التوق إلى معرفة الحقّ، ولذا كان ينتظر بلهفة المجيء الثاني للرب يسوع. في أحد الأيام من عام 2013، وبينما كان يتصفّح جريدة "ذي شوزن إيلبو"، لفتت انتباهه كلمات من الله القدير. وقد كان لهذه الكلمات التي تفيض بالسلطان والقوة، أثَرٌ مباشِرٌ عليه، ولمسته في الصميم. ولكي يتيقّن من أن الله القدير هو الرب يسوع العائد، والمخلّص الذي طالما انتظر عودته، بدأ بطلب وتقصّي عمل وكلمات الله القدير. ... ومع تبديده للشكوك التي اعترته الواحد تلو الآخر، أحسّ كيم يونغروك بالنشوة لدرجة أنه بدأ يسجد مردّداً: الله القدير هو المجيء الثاني للرب يسوع في الأيام الأخيرة. لقد عاد بصمت في وسطنا، وشرع منذ وقت طويل في القيام بعمل الدينونة انطلاقاً من بيت الله!

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

أنواع أخرى من الفيديوهات

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر