نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

235 عليكَ أنْ تتقبَّلَ رقابة اللهِ لك في كُلِّ ما تفعلُهُ

1

معظمُ الناسِ اليومَ يخشونَ كثيرًا

أنْ يأتوا بأفعالهِمْ أمامَ الله.

وفي حينِ أنَّكَ قد تخدعُ جسدَهُ،

لا يُمكنُكَ خداعُ روحِه.

ما لا يُمكنُهُ تحمُّلُ رقابةِ اللهِ

ليسَ مُتوافِقًا مع الحقِّ،

لذا يجبُ تنحِيتُهُ جانبًا.

وإلا فتلكَ خطيئةٌ بحقِّ الله.

لا يهمُّ إنْ كانَ ذلكَ عندما تُصلِّي،

أو تتكلمُ، أو تقومُ بالشركةِ مع الإخوةِ والأخواتِ،

أو تؤدِّي واجبَكَ، أو تمارسُ عملكَ،

فعليكَ أنْ تضعَ قلبكَ أمامَ الله.

حينَ تؤدِّي وظيفتَكَ يكونُ اللهُ معك.

إذا كانتْ نواياكَ سليمةٌ ومِنْ أجلِ عملِ اللهِ،

فسيقبلُ كُلَّ ما تفعلُه.

لذا أدِّ وظيفتَكَ باجتهاد.

كُلُّ ما تفعلُهُ، كُلُّ سلوكٍ، ونيّةٍ، وردِّ فعلٍ

وحياتكَ الروحيةُ اليوميةُ،

وأكلُكَ وشربُكَ لكلامِ اللهِ،

يجبُ أنْ تُحضَرَ كلُّها أمامَ الله.

الطريقةُ التي تعيشُ بها الحياةَ الكنسيَّةَ،

وخدمَتُكَ في الشراكةِ،

يجبُ أنْ تُحضَرَ كلُّها أمامَ اللهِ وأنْ يراقبَها

ستُساعدُكَ هذهِ المُمارسةُ على النُّضوجِ في الحياة.

2

تقبُّلُ رقابة اللهِ هو عمليَّةُ تنقية.

تقبَّلْ أكثرَ وستُنقَّى أكثرَ،

وتكونُ أكثرَ توافُقًا مع مشيئةِ الله.

لذا لَنْ تسمعَ نداءَ الفسقِ والفُجورِ،

وسيعيشُ قلبكَ في حضرتهِ،

سيعيشُ قلبكَ في حضرته.

كُلَّما تقبلتَ رقابتَه أكثرَ،

كُلَّما ازدادَ الشيطانُ خِزيًا،

وكُلَّما أمكنكَ إهمالُ الجسد.

لذا تقبَّلْ رقابةَ الله.

كُلُّ ما تفعلُهُ، كُلُّ سلوكٍ، ونيّةٍ، وردِّ فعلٍ

وحياتكَ الروحيةُ اليوميةُ،

وأكلُكَ وشربُكَ لكلامِ اللهِ،

يجبُ أنْ تُحضَرَ كلُّها أمامَ الله.

الطريقةُ التي تعيشُ بها الحياةَ الكنسيَّةَ،

وخدمَتُكَ في الشراكةِ،

يجبُ أنْ تُحضَرَ كلُّها أمامَ اللهِ وأنْ يراقبَها

ستُساعدُكَ هذهِ المُمارسةُ على النُّضوجِ في الحياة.

من "يكمِّل الله أولئك الذين بحسب قلبه" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق:نصيحة الله للإنسان

التالي:الرب يبارك الأمناء

قد تحب أيض ًا