58 ما الذي يمكن عمله لتغيير طبيعة الإنسان الخاطئة؟

المقطع الأول

يمكن أن تُغفر خطايا الإنسان

من خلال ذبيحة الخطيئة،

لم يتوقف الإنسان عن الخطيئة،

ولم يستطع تغيير طبيعته

بحيث لا تعود خاطئة.

عمل صلب الله أعطى الغفران للإنسان،

لكنه استمر في العيش مع فساد الشيطان.


ما قبل القرار الأول

لا بُدَّ للإنسانِ أن يُخلَّص

من شخصيته الشيطانية،

لجعل طبيعته الخاطئة تُمحى بالكامل

فتصل شخصيته إلى التغيير.


القرار

على الإنسان إدراك طريق الحياة، طريق النمو،

وطريقة تغيير شخصيته.

عليه التصرف وفقًا لهذا المسار،

ليحدث هذا التغيير ببطء.

فيعيش تحت بريق النور،

ويفعل ما يناسب مشيئة الله،

ويتخلص من شخصيته التي أفسدها الشيطان.

سيتحرر من تأثيره،

ويخرج من الخطيئة بالكامل،

وحينها فقط، ينال الإنسان خلاصًا كاملًا.


المقطع الثاني

في هذه المرحلة من عمل الله، يستخدم الكلمة

للكشف عن الفساد في شخصية الإنسان،

فيتبع الطريق الصحيح في كل أفعاله.

لهذه المرحلة مغزى أكبر مما جاء قبلها،

وهي أكثر إثمارًا أيضًا، لأنها الآن عمل الكلمة.


ما قبل القرار الثاني

تدعم الكلمة حياة الإنسان وتجدد شخصيته.

هذا العمل أكثر اكتمالًا.

فالتجسد في الأيام الأخيرة

يتمم خطة الله لخلاص الإنسان.


القرار

على الإنسان إدراك طريق الحياة، طريق النمو،

وطريقة تغيير شخصيته.

عليه التصرف وفقًا لهذا المسار،

ليحدث هذا التغيير ببطء.

فيعيش تحت بريق النور،

ويفعل ما يناسب مشيئة الله،

ويتخلص من شخصيته التي أفسدها الشيطان.

سيتحرر من تأثيره،

ويخرج من الخطيئة بالكامل،

وحينها فقط، ينال الإنسان خلاصًا كاملًا.

حينها فقط، ينال الإنسان خلاصًا كاملًا.


مقتبس من الكلمة، ج. 1. ظهور الله وعمله. سر التجسُّد (4)

السابق: 57 اقبل دينونة مسيح الأيام الأخيرة كي تتطهَّر

التالي: 60 دينونة الله البارة في نهاية الأزمنة تصنّف البشر

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

8 الله القدير يحكم كملك

المقطع الأولما أجمله! أقدامه على جبل الزيتون!أصغوا! نحن الحرّاس نرنّم معًا؛ فالله قد عاد لصهيون.رأينا خراب أورشليم.نرنّم بفرح لتعزيات الله...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب