تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

هل تتبع عمل الله الحاليَّ

سرعة

هل تتبع عمل الله الحاليَّ

I

إن كنت عاجزًا عن اتّباع نور اليوم،

فهناك مسافة تفصلك عن الله،

وقد يكون وصالكما انقطع،

أنت بدون حياة روحيَّة طبيعية.

فالعلاقة الطَّبيعيَّة مع الله

على قبول كلامه اليوم مبنيّة.

هل لديك حياة روحيَّة طبيعية،

وعلاقة مع الله سويّة؟

هل مع تيَّار الروح القدس تسير؟

هل خرجت مِن السّلبيَّة؟

فمَنْ بكلام الله يُؤمنون

ويجعلون عمل الله أساسًا لهم،

ويتبعون نور الروح القدس اليوم،

هُمْ مع تيَّار الروح القدس يسيرون.

II

هل مع عمل الروح القدس تسير؟

فإن كنت تتّبع نوره اليوم

وتفهم مشيئته و تدخل إلى كلامه،

فمع تيَّار الروح القدس تسير.

لكن إِنْ كُنت لا تتَّبِعه،

فأَكيدٌ أنّك للحقِّ لا تسعى،

فالرّوح القدس لا يعمل في

من لا يرغبون في التحسّن.

فمِثل هؤلاء دومًا سلبيون

ولِقواهم لا يستجمعون.

هل مع تيَّار الروح القدس تسير؟

هل خرجت مِن السّلبيَّة؟

فمَنْ بكلام الله يؤمنون

ويجعلون عمل الله أساسًا لهم،

ويتبعون نور الروح القدس اليوم،

هُمْ مع تيَّار الروح القدس يسيرون.

بإيمانك أنّ كلام الله حَقٌّ و صحيح

وأن تؤمن بكلام الله مهما يكن،

أنت تسعى للدخول في عمل الله.

وبهذه الطَّريقة تُتَمِّم مشيئة الله.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:الناس الذين ربحهم الله قد امتلكوا الواقع

التالي:سلطان الله رمز لهويته

قد تحب أيض ًا

  • يجب على خليقة الله أن تطيع سلطانه

    I الله نار آكلة لا يحتمل الإساءة. لا يحق للبشر أن يعطِّلوا عمله وكلامه، يجب عليهم الخضوع له، لأنه هو مَنْ خَلقَ الإنسان. الله هو الرب، رب الخليقة يستخ…

  • مفعولُ الصلاة الحقيقية

    I فلتسلك بأمانةٍ وصلّ لكي تتخلص مِن عمق الخداع بقلبك. صلّ لكي تطهّر نفسك. صلّ لله لكي يلمسك. حينئذٍ ستتغيّر تدريجيًّا شخصيّتك. تتغيّر شخصيّة البشر با…

  • كيفيةُ البحثِ عنْ آثارِ أقدامِ اللهِ

    I حيثُ إننا نبحثُ عنْ آثارِ أقدامِ اللهِ، ينبغي أنْ نبحثَ عنْ مشيئةِ اللهِ، نبحث عن كلام الله وأقوال الله، نبحث عن كلام الله وأقوال الله، لأنَّهُ حيث…

  • الخالقُ وحدهُ هوَ منْ يشفقُ على هذهِ البشريةِ

    I الخالقُ وحدهُ هوَ منْ يتقاسمْ معَّ البشريةِ برابطةٍ متواصلة منْ الرحمةِ والحبِ. هوَ فقطْ منْ يرعى كلَّ خلقِهِ، كلَّ خلقِهِ. كلُّ فكرهِ دومًا لأجلِ خ…