نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

270 تمسَّكْ بما على الإنسان فعله

سرعة

270 تمسَّكْ بما على الإنسان فعله

I

تقديم عذراء، عذراء طاهرةٍ وجسد روحيّ مقدس

يعني الحفاظ على قلب مُخلِص أمام الله.

فقدرة البشر على الإخلاص لله هي الطهارة.

عمل الروح القدس يشترط على

البشر السعي بكلّ ما في قلوبهم من قوة

وألا يشككوا في أعمال الله،

ويلتزموا بواجبهم على الدوام.

بهذه الطريقة فقط يتمّ الحصول على عمل الروح القدس.

بما أنّك متأكّد من صحة هذا الطريق،

عليك اتّباعه حتى النهاية،

والحفاظ على إخلاصك لله.

إذ أنك رأيت أنّ

الله نفسه جاء إلى الأرض ليكمّلك،

عليك أنْ تهب كلّ قلبك له.

بغضّ النظر عمّا يفعله، حتّى لو كانت آخرتك سيّئة،

يمكنك دومًا اتّباعه.

هذا هو الحفاظ على الطهارة.

II

في كلّ خطوة من عمل الله،

يجب أنْ يكون لدى الإنسان إيمان كبير،

وأن يسعى أمام الله.

من خلال التجربة يمكن للناس اكتشاف جمال الله،

ورؤية كيفيّة عمل الروح القدس.

إنْ كنتَ لا تمرّ باختبارات،

ولا تتلمّس سبيلك عبر هذا،

ولا تسعى، فلن تحصل على أيّ شيء.

فمن خلال الخبرة سترى أعمال الله،

ومدى عظمته وعمق كُنهِه.

بما أنّك متأكّد من صحة هذا الطريق،

عليك اتّباعه حتى النهاية،

والحفاظ على إخلاصك لله.

إذ أنك رأيت أنّ

الله نفسه جاء إلى الأرض ليكمّلك،

عليك أنْ تهب كلّ قلبك له.

بغضّ النظر عمّا يفعله، حتّى لو كانت آخرتك سيّئة،

يمكنك دومًا اتّباعه.

هذا هو الحفاظ على الطهارة.

أدِّ واجبك كمخلوق،

بغضّ النظر عن كيف ستكون الآخرة،

اسعَ لمعرفة الله وحبّه،

ولا تشتَكي بغضّ النظر عن كيفيّة معاملة الله لك.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:حثّ الله لنا

التالي:الله يأمل أن يحبّ الإنسان الله من كل قلبه وفكره وقوّته

قد تحب أيض ًا

  • قدم قلبك وجسدك لتتميم إرسالية الله

    I كأعضاء في الجنس البشري ومسيحيين مكرسين، مسؤوليتنا والتزامنا أن نقدم جسدنا وعقلنا لتتميم إرسالية الله. لأن كياننا بأسره قد جاء من الله، وموجود بفضل …

  • دلالة ظهور الله

    1 يشير ظهور الله إلى وصوله الشخصي إلى الأرض ليقوم بعمله. بهويته وشخصيته وبطريقته، نزل بين البشر ليبدأ عصرًا ويُنهي عصرًا. هذا الظهور ليس علامة أو ص…

  • الله يضع كل أمله في الإنسان

    I مُنذُ البِدايَةِ و حتّى اليوم البشرية وحدها تمكنت من أن تكلم الله وتحاوره. مِن كُلُّ المخلوقاتِ الحيّة البشرية وحدها من تستطيع أن تكلم الله وتحاوره…

  • الله طالب أولئك الذين يتعطّشون إلى ظهوره

    1 ثم انظر الآن للزمن الحاضر: لم يعد يوجد رجال أتقياء مثل نوح يعبدون الله ويحيدون عن الشر. ومع ذلك لا يزال الله مُنعِمًا على هذه البشرية وغافرًا لها خ…