256 كيف يتحكّم الله في كلّ الأشياء

1

حالما تأتي إلى هذا العالم باكياً،

تشرع في أداء واجبك.

في خطة الله ونظامه، تأخذ دورك،

وتبدأ رحلة الحياة.

مهما كانت خلفيَّتك أوالرحلة التي ستخوضها،

لا أحد يمكنه الهروب من تنسيق السماء وترتيبها،

لا يتحكّم أحد في مصيره،

من يتحكّم في كلّ شيء هو قادر على فعل هذا.


2

منذ أن خلق الإنسان،

والله مستمر بالعمل،

ينظّم هذا الكون موجّهاً تغيّر سير كلّ الأشياء.

يأخذ الإنسان بهدوء دون علمه

الطعام الحلو والمطر والندى من الله.

ومثلها، دون أن يدري،

عاش الإنسان بحسب تناسق خطة يد الله.

قلب وروح الإنسان، في راحة يد الله،

وكلّ حياته تحت مرأى عين الله.

بغضِّ النظر إذا كنت تؤمن بهذا أم لا،

كلّ ما هو حيّ أو ميّت،

سيتحوّل، يتغيّر، يتجدّد، ويزول، وفقاً لأفكار الله.

هكذا، يتحكّم الله في كلّ الأشياء.


مقتبس من الكلمة، ج. 1. ظهور الله وعمله. الله مصدر حياة الإنسان

السابق: 255 الواحد الذي له السيادة على كل شيء

التالي: 257 حياة كل الكائنات المخلوقة تأتي من الله

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

330 هل شعرتم بآمال الله لكم

1من الذي امتحنه اللهفي هذا العالم اللامتناهي؟من قد سمع كلام روح الله شخصيًا؟من من بينكم يمكن أن يضاهي أيوب؟من منكم يماثل بطرس؟لماذا ذكر...

210 كيفية البحث عن آثار أقدام الله

المقطع الأولحيث إننا نبحث عن آثار أقدام الله،ينبغي أن نبحث عن مشيئة الله،نبحث عن كلام الله وأقوال الله،نبحث عن كلام الله وأقوال الله،لأنه...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب