نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

105 يا الله، هل تعلم كم أتوق لك؟

1

أتوق لك في قلبي وأنتظر عودتك.

من دون أن أرى وجهك، يملأ القلق قلبي.

يا لها من ليلة طويلة حالكة السواد، فمتى أنظر النور؟

أنتظر بلهفة أن أراك ثانية ذات يوم قريب.

يا الله، أنت تعلم أنني انتظر عودتك.

أتوسل إليك ألا تتخلى عني، فأنا لا أستطيع الحياة من دونك!

2

عندما يسمع قلبي صوتك يرقص فرحًا.

أحضر الوليمة معك وأستمتع بكلامك.

وأعتزم بهدوء أن أقدم لك كل ما أملك.

أشهد لكلامك وأنشر شهادتي فقط لأرضي مشيئتك.

يا الله، أرجو أن تنتظر محبتي.

أمنح قلبي وعقلي لإرضائك ولا أستطيع الحياة من دونك.

3

عندما أواجه دينونتك أشعر بالألم والحزن.

رغم أن الجسد ضعيف، فأنا لم أنسك.

أحتقر الجسد وأكرة الشيطان أكثر.

أنا سعيد بقبول الدينونة لأتحرر من الشيطان ذات يوم قريب.

لا يمكنني قبول الموت من دون الوفاء بسؤل قلبك.

عندما أتمكن من رؤية ابتسامتك، سأشعر بمنتهى الامتنان!

4

تمنحني كلماتك التي تلازمني الإيمان والقوة.

لن أعود سلبيًا، فأنا حقًا أحبك.

واجهت الكثير من الآلام في التجارب، وتطهر فسادي.

مهما واجهت من صعاب سأحبك وأقدم لك الشهادة.

أتطلع لأن أصبح أنسانًا جديدًا وأنال استحسانك.

وأقدم لك المحبة الخالصة ولا أفترق عنك قط!

السابق:أريد أن أحب الله بعمق أكثر

التالي:لن تتغير قط محبتي لله

قد تحب أيض ًا

  • آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

    البيت الأول عندما قدّم إبراهيم إسحق، رأى الله إخلاصه وطاعته بوضوح، واجتاز اختبار الله بنجاح. لكنّه ما زال غير جدير بأن يكون موضع ثقة الله، أو شخصًا عر…

  • تتطلب تغيرات الشخصية عملَ الروح القدس

    I عمل الروح القدس وحضوره يحددان سعيك بأمانة أم لا، وليست أحكام الآخرين أو أراؤهم. بل والأكثر من هذا، ما يحدد أمانتك هو إن كان عمل الروح القدس مع …

  • سلطان الله في كلِّ مكان

    البيت الأول سلطان الله موجود في كلِّ الأحوال. الله يفرض ويحدِّد مصير كلِّ إنسان، كلٌّ وفقًا لأفكاره ورغباته، ولن يتغيَّر بسبب تغيُّر البشر. البيت الث…

  • ألفا عام من التَوْقِ

    1 تسبّب تجّسد الله في زعزعة العالم المتديّن واضطراب نظامه الديني، ويَرَجُّ أرواح من كانوا يتوقون لظهور الله، يتوقون لظهور الله. من الذي لا يُؤخذ بهذا…