629 هل تخلّيتم عن مفاهيمكم الدينية؟

1 لا يزال هناك أشخاص كثيرون يؤمنون بطريقة ملتبسة في الوقت الحالي. إن فضولكم لكبير جدًا، ورغبتكم في السعي وراء البركات عارمة، ورغبتكم في السعي وراء الحياة ضئيلة جدًا. بل تتبعون بسطحية فقط، ولا تسعون وراء الطريق الصحيح على الإطلاق، ولا تأتون بنيّة كسب الحياة. تنتظرون فقط لرؤية ما سيحدث. لأنكم لم تتخلوا عن العديد من مفاهيمكم القديمة، لا أحد من بينكم استطاع بذل نفسه بشكل كامل. وبعد أن وصلتم إلى هذه المرحلة، لا تزالون جميعكم تشعرون بالقلق على مصيركم، وتفكرون ليلًا ونهارًا، دون أن تتمكنوا من تخطيه.

2 أتعتقد أن الفريسيين الذين أتحدث عنهم هم "شيوخًا" في الدين؟ ألا تمثلون أكثر الفريسيين تقدمًا في العصر الحالي؟ أتعتقد أن أولئك الذين أذكرهم والذين يقارنونني بالكتاب المقدّس لا يشيرون إلا إلى خبراء الكتاب المقدس في الأوساط الدينية؟ أتعتقد أنه حين أتحدث عن أولئك الذين يسمِّرون الله مجددًا على الصليب أكون أتحدث عن قادة الأوساط الدينية؟ ألستم أفضل الممثلين الذين يلعبون هذا الدور؟ أتعتقد أن جميع الكلمات التي أقولها لمحاربة مفاهيم الناس، تسخر من الرعاة وشيوخ الدين؟ ألا تشاركون أنتم أيضًا في كل هذه الأمور؟

3 أتعتقد أن لديكم مفاهيم قليلة وحسب؟ فقط لأنكم تعلمتم جميعًا أنتم أذكياء للغاية الآن. فلا تتحدثون عن الأمور التي لا تفهمونها أو تخونون مشاعركم حيالها، إنما قلبكم المفعم بالإحساس وقلبكم الخاضع، لا وجود له، بكل بساطة. كما ترون، فالدراسة والمراقبة والانتظار هي أعظم ممارساتكم اليوم. تعلمتم أن تكونوا أذكياء جدًا. لكن، أتعلمون، مع ذلك، أن هذا نوع من علم النفس الماكر لديكم؟ أتعتقدون أن لحظة ذكاء منكم ستساعدكم على الهرب من التوبيخ الأبدي؟

من "عليكم فهم العمل، لا تتبعوا وأنتم مشوشون" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 628 تخلَّ عن مفاهيمك الدينية لكي تُكمَّل

التالي: 630 الحقيقة حول عمل الله لتدبير الناس

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

887 الله يعول كل شخص في صمت

Iالله يوفرُ احتياجاتِ الإنسانِ في كلِ مكانٍ وكلِ زمانٍ.يراقبُ كلَّ أفكارِهِ، وكيف يجتازُ قلبُهُ التغييرَ.يعطيه التعزية التي يحتاجها، و يكون...

902 هوية ومكانة الله ذاته

Iاللهُ هو من يَحكُمُ كلَّ الأشياء.الله هو من يُسَيِّرُ كلَّ الأشياء.هو خالقُ كلَّ شيء، هو من يُسَيِّرُ كلَّ شيء،هو من يَحكُمُ ويُعِيلُ...

269 الله يسعى لروحك وقلبك

Iالبشر التاركون عون القدير في الحياةيجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت.لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلكما زالوا يمانعون في غلق الأعين.في...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب