53 العودة إلى الله فرحٌ حقيقي

البيت الأول

في إيماننا بالرب في السابق،

اكتفينا بالسعي بطمع إلى نعمته.

في الدين، ولأننا مقيدون بالمفاهيم،

كنا غارقين في الظلمة والألم.


البيت الثاني

لقد قادنا الله القدير إلى طريق النُّور،

نتذوق كلامه يوميًّا.

بمعرفة الحقّ تتحرر أرواحنا.

خلاص الله هو شرف لنا.

اللازمة

تذوّق محبة الله،

والرَّفعُ أمام عرشه

هو فرح حقيقي.

البيت الثالث

نخضع للدينونة أمام كرسي المسيح،

ويُطَهَّرُ فسادنا.

نشعر بمحبة الله الحقيقية عندما نُهَذَّب.

نتألم خلال الضيقات: عشاء الله لنا.

اللازمة

تذوُّق محبة الله،

والرَّفعُ أمام عرشه

هو فرح حقيقي.

قنطرة

نُسَبِّحُ الله على بِرِّه.

لقد حَرَّرَنا الحقُّ من الفساد.

نتمنى أن نؤدي واجبنا،

لنتمكن من مبادلة الله محبته الرائعة.

دينونة الله وتجاربه

قد طهَّرتنا وخلصتنا.

اللازمة

تذوق محبة الله،

والرَّفعُ أمام عرشه

هو فرح حقيقي.

السابق: 52 الله بيننا

التالي: 54 توق قلبي

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

902 هوية ومكانة الله ذاته

Iاللهُ هو من يَحكُمُ كلَّ الأشياء.الله هو من يُسَيِّرُ كلَّ الأشياء.هو خالقُ كلَّ شيء، هو من يُسَيِّرُ كلَّ شيء،هو من يَحكُمُ ويُعِيلُ...

685 تمسَّكْ بما على الإنسان فعله

Iتقديم عذراء، عذراء طاهرةٍ وجسد روحيّ مقدسيعني الحفاظ على قلب مُخلِص أمام الله.فقدرة البشر على الإخلاص لله هي الطهارة.عمل الروح القدس يشترط...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب