207 هلْ تعرفُ مصدرَ الحياةِ الأبديةِ؟

I

حيثُ إننا نبحثُ عنْ آثارِ أقدامِ اللهِ،

ينبغي أنْ نبحثَ عنْ مشيئةِ اللهِ،

نبحث عن كلام الله وأقوال الله،

نبحث عن كلام الله وأقوال الله،

لأنَّهُ حيثُ يوجدُ كلامُ اللهِ الجديدِ،

هناكَ صوتُ اللهِ، صوتُ اللهِ؛

حيثُ خطواتُ اللهِ،

هناكَ أعمالُ اللهِ، هناكَ أعمالُ اللهِ.

حيثُ يُوجَدُ تعبيرُ اللهِ،

هناكَ الظهور، ظهورُ اللهِ،

وحيثُ يُوجَدُ ظهورُ اللهِ،

هناكَ الحقُّ والطريقُ والحياةُ.

II

بينما تبحثون عن آثار أقدام الله،

تجاهلتم الكلماتِ التي تقولُ: "اللهُ هوَ الحقُّ والطريقُ والحياةُ".

لذلكَ عندما يتلقى العديدُ منَ الناسِ الحقَّ،

لا يؤمنونَ أنهُمْ قد وجدوا آثارَ أقدامِ اللهِ،

ولا يعترفون حتى بظهورِ اللهِ.

يا لَهُ منْ خطأٍ فادحٍ! يا لَهُ منْ خطأٍ فادح!

لا يمكنُ أنْ يتوافقَ ظهورُ اللهِ معَ تصوراتِ الإنسانِ،

لا يتجلى اللهُ أبدًا وفقًا لرغبةِ المرءِ.

عندما يقومُ بعملِهِ،

يقررُ اختياراتِهِ، يقررُ اختياراتِهِ، وخططَهُ الخاصةَ.

كذلكَ لديهِ أهدافُهُ وطرقُهُ، طرقُهُ الخاصةُ.

عندما يقومُ بعملِهِ، لا يحتاجُ أنْ يناقشَ الإنسانَ عنْ عملِهِ،

أو يطلبَ نصيحةَ الإنسانِ، فضلاً عنْ إعلام الجميع.

هذهِ هيَ شخصيةُ اللهِ،

ينبغي على كلِّ شخصٍ إدراكُ هذا.

III

إنْ كنتَ ترغبُ في رؤيةِ ظهورِ اللهِ،

إنْ كنتَ ترغبُ في اتباعِ آثارِ أقدامِ اللهِ،

ينبغي أولاً أنْ تتخطى أفكارَكَ.

لا ينبغي أنْ تطلبَ منَ اللهِ أنْ يفعلَ هذا أوْ ذاكَ،

وبالأحرى لا ينبغي أن تحصُرَهُ في حدودِكَ،

وتحصُرَهُ في تصوراتِكَ؛

بلْ يجبُ أنْ تسألَ كيفَ تسعى وراءَ آثارِ أقدامِ اللهِ،

وتقبلُ ظهورَ الله،

وكيفَ يجب أن تخضعَ لعملِ اللهِ الجديدِ؛

هذا ما ينبغي على الإنسانِ فعلُهُ.

حيثُ إنَّ لا أحدَ آخرَ هوَ الحقُّ،

ولا أحدَ يمتلك، يمتلك الحقَّ.

يجبُ على الإنسانِ أنْ يسعى ويقبلَ ويطيعَ؛

حيثُ إنَّ لا أحدَ هوَ الحقُّ، لا أحدَ هوَ الحقُّ،

ولا أحدَ يمتلك، يمتلك الحقَّ.

يجبُ على الإنسانِ أنْ يسعى ويقبلَ ويطيعَ،

يجبُ على الإنسانِ أنْ يسعى ويقبلَ ويطيعَ.

من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 206 اللهُ وَحْدُهُ عندُهُ طريقُ الحياةِ

التالي: 208 مسيح الأيام الأخيرة يجلب طريق الحياة الأبدية

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

65 محبَّة الله تحيط قلبي

البيت الأولشمس البرِّ تشرق في المشارق.يا الله! مجدك يملأالأرض والسَّماء.حبيبي المحبوب،حبُّك يطوِّقني.مَن ينشدون الحقَّجميعًا لله...

165 لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

1 في هذه المرة يأتي الله ليقوم بعمل ليس في جسد روحاني، بل في جسد عادي جدًا، وليس هو جسد التجسد الثاني لله فحسب، بل هو أيضًا الجسد الذي يعود...

269 الله يسعى لروحك وقلبك

البيت الأولفي زمن نوحٍ ضلَّ البشر،وأصبحوا فاسدين جدًّا، وخسروا بركة الله،ولَمْ يعد الله يكترث لهم، وخسروا وعوده.دون نور الله، كانوا يعيشون...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب