نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

99 يقدّر قلبي كلمة الله

1

أنت تتكلّم لتقودني إلى الأمام، فحياتي الآن مستنيرة.

تركني توبيخك في خوف، لكنّني لم أفهم مشيئتك.

كشف كلامك الحازمُ عن طبيعتي، لكنّني شككت وآذيتك.

كم أنا أحمق، لم أعرف أنّ كلمتك هي الحياة.

أنا قادر على قطع كل هذه المسافة، وكل هذا بفضل كلمتك. سأعمل بجهد لأمارس كلمتك.

إن هجرتُ كلمتك، لا أستطيع تغيير شخصيتي، ناهيك عن تلقّي رضاك.

كلمتك عن الحياة وطيبتك تحفّزانني.

أرى الآنّ أنّ المسيح هو الحق والطريق والحياة؛ ليس لي سوى المسيح.

2

تطهّر كلمتك الإنسان وتعطيه الحياة – أنت وحدك الجدير بالتسبيح.

الألم والشدّة والقمع والأسر، تدعمني كلمتك في خضمّ كل هذا.

مع أنّ جسدي يتألّم، فإنك تسهر عليّ وتحميني، وأنا أختبر محبتك الحقيقية جدًا.

مع أنّ الطريق أمامي شاقّ ومتعرج، فإنني سأعيش دائمًا بكلمتك.

عبر فهم الحق، تبدأ شخصيتي بالتغيّر، وكل هذا بفضل نعمتك.

تمكّنني دينونة كلمتك وتجاربها من كسب الحق والحياة.

دينونتك وتوبيخك، تجاربك وتنقيتك، كلّها تطهّرني وتغيّرني.

أرى الآنّ أنّ المسيح هو الحق والطريق والحياة؛ ليس لي سوى المسيح.

3

أنت الحق والطريق والحياة؛ تسيطر كلمتك على كل شيء.

أنت المخلّص ويحتاج البشر إلى كل الكلام الذي تعبّر عنه.

أنا اليوم قادر على طرح فسادي عنّي والعيش في النور؛ وكل هذا لأنّ كلمتك خلّصتني.

أنت تصبح جسدًا، ما يُظهر محبتك العميقة والقوية، كلمتك قيّمة جدًا.

مهما كانت التجربة صعبةً أو المحنة بالغةً، سأتذكّر كلمتك جيدًا.

كلمتك هي الحق والحياة، وتكشف قدرتك وحكمتك.

المحبة جوهرك، وشخصيتك بارّة، وسأسبّحك إلى الأبد.

أرى الآنّ أنّ المسيح هو الحق والطريق والحياة؛ ليس لي سوى المسيح.

السابق:أقوال في الإيمان بالله

التالي:العودة إلى الله فرحٌ حقيقي

قد تحب أيض ًا

  • الله يعامل الإنسان كأنه أغلى ما لديه

    I خلق الله البشر؛ سواء أُفسد البشر أو يتبعوه، فإن الله يعامل البشر كأنهم أعز ما لديه، أو كما يقولُ الإنسانُ، أعزُ قريبٍ له. البشر ليسوا تسلية بالنسبة …

  • هلْ شعرتُمْ بآمالِ اللهِ لكُمْ

    I منْ الذي امتحنَهُ اللهُ في هذا العالمِ اللامتناهي؟ منْ قدْ سمعَ كلامَ روحِ اللهِ شخصيًّا؟ مَن مِن بينكم يمكنُ أن يضاهيَ أيوبَ؟ مَن منكم يماثلُ بطرس…

  • نصيحة الله للإنسان

    I الله يناشدك ألّا تتحدّث عن نظريّات، بل عن واقعٍ ملموسٍ وحقيقيّ في الحياة. اُدرس الفنّ المعاصر، كُن متفانيًا وحين تتحدّث فلتخبر دومًا واقعًا. فلتواجه…

  • الله يضع كل أمله في الإنسان

    I مُنذُ البِدايَةِ و حتّى اليوم البشرية وحدها تمكنت من أن تكلم الله وتحاوره. مِن كُلُّ المخلوقاتِ الحيّة البشرية وحدها من تستطيع أن تكلم الله وتحاوره…