ترنيمة – كلام الله هو الحق، لا يتغيّر إلى الأبد – ترنيمة فردية

2020 مارس 29

كلام الله هو الحق، لا يتغيّر إلى الأبد. الله هو معطي الحياة

والمرشد الوحيد للإنسان.

قيمة كلماته ومعناها،

لا يتحددان بقبول الإنسان لهما أو اعترافه بهما،

بل بجوهر الكلام نفسه.

حتَّى وإن لم يقبل كلامه أيَّ إنسان،

فإن قيمته وعونه للإنسان بلا حدود.

إلى الذين يعصون أو ينكرون أو يحتقرون كلامه،

فإن ردَّه الأوحد على هؤلاء هو الآتي:

لندع الزمن والحقائق تشهد لله

وتُظهِر أنَّ كلامه هو الطريق والحق والحياة،

وتُبيِّن أنَّ كل ما يقوله هو صواب،

وعلى الإنسان أن يقتنيه ويقبله.

إنَّ الله سيكشف لأتباعه هذه الحقيقة:

"إنَّ هؤلاء الذين لا يقبلون كلامه أو يعملون به،

"

وأولئك الذين لا يستطيعون اكتشاف غرض

أو لا يرون الخلاص في كلامه،

فقد أدان كلام الله كلَّ هؤلاء الناس، وفقدوا خلاصه،

وسوف ينالهم عقابه.

لندع الزمن والحقائق تشهد لله

وتُظهِر أنَّ كلامه هو الطريق والحق والحياة.

لندع الزمن والحقائق تشهد لله

وتُظهِر أنَّ كلامه هو الطريق والحق والحياة،

الطريق والحق والحياة.

من "اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة"

برجاء ملاحظة أن جميع مقاطع الفيديو على هذه القناة متاحة للمشاهدة مجانًا. يُحظر صراحة قيام أي فرد أو مجموعة بتحميل أي مقاطع فيديو من قناة كنيسة الله القدير على YouTube أو تعديلها أو تشويها أو اقتطاعها دون إذن مسبق. تحتفظ كنيسة الله القدير بالحق في متابعة أي وجميع سبل الانتصاف القانونية في حالة انتهاك أي من هذه الشروط. يرجى الاتصال بنا مسبقًا لطلب النشر العام.

أرقام التواصل المباشرة: +1-347-837-0162

عرض المزيد

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

أنواع أخرى من الفيديوهات

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر