فيلم مسيحي | حنين | يكشف الله سرَّ وصول ملكوت السماوات

7326 |2019 يوليو 2

منذ ألفي عام، وعد الرب يسوع أتباعه : "أَنَا أَمْضِي لِأُعِدَّ لَكُمْ مَكَانًا، وَإِنْ مَضَيْتُ وَأَعْدَدْتُ لَكُمْ مَكَانًا آتِي أَيْضًا وَآخُذُكُمْ إِلَيَّ، حَتَّى حَيْثُ أَكُونُ أَنَا تَكُونُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا" (يوحنا 14: 2-3). بسبب هذ الوعد، ظلت أجيال من المؤمنين تتمنى وتصلي بلجاجة من أجل أن يتحقق وعد الرب، وتتمنى وتصلي لكي تُخطَف إلى السموات لتلتقي الرب وتدخل إلى ملكوت السموات عندما يأتي الرب.

يصف هذا أيضاً حال بطل الفيلم، تشن شيانغوانغ. وهو باحثٌ متحمس ينشر الانجيل ويشهد للرب لكي يرحب بقدوم الرب. على الرغم من طرده من منصبه في المدرسة وفشله في نيل المؤازرة من عائلته؛ إلا أنه لا يتخلى أبداً عن الأمل الذي يملآ قلبه. وفي يومٍ ما، بينما يحضر أحد الاجتماعات يتم اعتقال تشن من قبل الحكومة الشيوعية الصينية وإيداعه السجن. وبفضل عجائب الله وترتيباته، يقابل زاو زيمينغ، مسيحي من كنيسة الله القدير. يقدم له زاو شهادة حول ظهور الله وعمله في الأيام الأخيرة، مما يساعده على التخلص من التصورات والمفاهيم التي لازمته طوال سنوات التمني والصلاة لعودة الرب. بعد الخروج من السجن، يرشد تشن جيانجوانغ إخوته وأخواته لدراسة عمل الله القدير في الأيام الأخيرة. في النهاية، يتمكن الجميع من فهم ماهية الاختطاف إلى ملكوت السموات، وما إذا كان الملكوت على الأرض أو في السماء، وكيف ينبغي على البشر الترحيب بعودة الرب...

تأسس البرق الشرقي، أو كنيسة الله القدير، بفضل ظهور الله القدير وعمله، أي مجيء الرب يسوع الثاني، مسيح الأيام الأخيرة. وهي تتألّف من كلّ أولئك الذين يقبلون عمل الله القدير في الأيام الأخيرة، واذين يخضعون لكلماته ويخلّصون بها. وقد أسّسها بالكامل الله القدير شخصيًّا وهي تخضع لقيادته بصفته الراعي. بالتأكيد لم يؤسس إنسان هذه الكنيسة. المسيح هو الحق والطريق والحياة. خراف الله تسمع صوته. وطالما تقرأون كلمات الله القدير سترون أن الله قد ظهر.

تعلّم المزيد عن مجيء المسيح الثاني:

فيلم مسيحي | لحظة التغيير | مقطع 2: السبيل الوحيد للارتقاء إلى ملكوت السموات

ما هو الاختطاف الحقيقي؟

تصديق الشائعات هو فقدان لخلاص الله في الأيام الأخيرة

بيان خاص: أنتجت كنيسة الله القدير هذا الفيديوالذي لا يهدف إلى الربح. يعمل الممثلون الذين يظهرون في هذا الإنتاج على أساس غير ربحي، وهم لم يتقاضوا أي مبلغ من المال بأي شكل كان. لا يجوز توزيع هذا الفيديو لأي طرف ثالث بهدف الربح، ونأمل أن يتشاركه الجميع ويوزعونه علانية. عندما تقوم بتوزيعه، يرجى تدوين المصدر. لا يجوز لأي منظمة أو مجموعة اجتماعية أو أفراد العبث بمحتوى هذا الفيديو أو تحريفه من دون موافقة كنيسة الله القدير.

عرض المزيد
إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

اترك رد

مشاركة

إلغاء الأمر