نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

1008 يتمنَّى الله أن ينال المزيد من الناس خلاصه

سرعة

1008 يتمنَّى الله أن ينال المزيد من الناس خلاصه

I

يتمنَّى الله أن ينال المزيد من الناس خلاصه.

يأمل الله أن يفحص المزيد من الناس كلامه وعمله بعناية،

وأن يقتربوا من هذا الكلام المهم بقلبٍ خاشعٍ.

لا تتبع خطى أولئك، لا تتبع خطى أولئك الذين يُعاقَبون.

لا تكن مثل بولس الذي عرف بوضوح الدرب الصحيح،

لكنه تحدّى عن قصد، وخسر ذبيحة الخطية.

تقبّل عمله الجديد، وتلقى الحقيقة التي يعطيها.

ثم يمكنك الحصول على خلاص الله!

II

لا يريد الله أن يُعاقِب ناسًا أكثر،

بل يأمل أن يزيد عدد من يُخلَّصون،

ويزيد من يكملون الدرب، ويزيد من يتبّعون خطاه،

ويزيد من يدخلون ملكوت الله!

تقبّل عمله الجديد، وتلقى الحقيقة التي يعطيها،

ثم يمكنك الحصول على خلاص الله!

III

يعامل الله الجميع ببرٍ، مهما كان عمرك،

أو مدى خبرتك الروحية أو المعاناة التي تحمَّلتها.‎

تبقى شخصيته إلى الأبد بلا تغيير،

بارة في مواجهة هذه الأمور.

لا يميز أحداً على آخر،

بل يهتم إذا كان الإنسان يتقبّل حقيقته وعمله الجديد،

ملقيا جانبا كل الأشياء الأخرى.

تقبّل عمله الجديد، وتلقى الحقيقة التي يعطيها

ثم يمكنك الحصول على خلاص الله!

تقبّل عمله الجديد، وتلقى الحقيقة التي يعطيها

ثم يمكنك الحصول على خلاص الله!

من "أمثلة كلاسيكية على عقاب مقاومة الله القدير خاتمة"

السابق:هذه صورة كلاسيكية للشيطان

التالي:اتَّبِعوا كلام الله ولن تضِلُّوا

قد تحب أيض ًا

  • تمثَّلْ بالربِّ يسوعَ

    البيت الأول أكمل يسوع مهمَّة الله، عمل الفداء لكلِّ البشر مِن خلال عنايته بمشيئة الله، بلا خططٍ أوْ هدفٍ أنانيٍّ. وضع خطَّة الله في المركز. صلَّى إلى …

  • شهادةُ حياة

    1 قد يُقبض عليَّ بسبب تقديم الشَّهادة لله، وأعرف في قلبي أنَّ هذه المعاناة هي مِن أجل البر. لو ذهبت حياتي كشرارةٍ في غمضة عينٍ، سأظلُّ أفتخر بتقديم ال…

  • لقد عاد الله منتصراً

    I إن الله ذاته يواجه الكون، وقد ظهر في الشرق! مَنْ يَجرُؤُ على عَدَمِ السُجودِ لَهُ وعِبادَتِهِ، وعَدَمِ تسْمِيَتِهِ بالإلهِ الحقيقيِ؟ مَنْ يجْرُؤُ ع…

  • كيفَ يتحكَّم اللهُ في كلِّ الأشياءِ

    1 حالما تأتي إلى هذا العالم باكياً، تشرَعُ في أداءِ واجِبِكَ. في خطةِ اللهِ ونظامِهِ، تأخذُ دورَكَ، وتبدأُ رحلةَ الحياة. مهما كانتْ خلفيتُكَ أوِالرحلة…