27 إنّ الله القدير هو من يخلّصنا

1

من قد أتى في الأيام الأخيرة ليخلّص البشر؟

من يوزّع الدينونة جالسًا على العرش الأبيض؟

إنّه الله القدير الذي أتى بالجسد في الأيام الأخيرة.

هو يعبّر عن الحق لينادينا ويقرع أبوابنا.

هو يُبعدنا عن العالم،

ويخلّصنا من فساد الشيطان.

عبر فهم الحق، نتطهّر ونعيش في النور.

مع الله إلى جانبنا، ووجود الله معنا، حياتنا سعيدة حقًا.

من الذي يعطينا الحق والحياة؟

من الذي يجلب النور إلى العالم؟

إنّه الله القدير المحبوب، الله القدير المحبوب.

هو يتكلّم ويعمل بيننا كل يوم.

هو يرعانا ويروينا وجهًا لوجه.

نحن محظوظون جدًا باختبار محبته الحقيقية.

نتبع الله بإيمان مطلق.

نؤدّي واجباتنا ونشهد لله ونمجّده.

2

كلام مَن يخرق قلوبنا مثل سيف حادّ؟

محبة مَن للإنسان هي الأطهر والأجمل؟

إنّه الله القدير الذي تجسّد في الأيام الأخيرة.

يكشف كلامه عن جوهر فساد البشر وجذوره.

نختبر دينونة كلام الله وتجاربه.

نعرف أنّ شخصية الله قدّوسة وبارّة.

تُطهَّر شخصياتنا الفاسدة ونبدو بشرًا من جديد.

نختبر محبة الله ولا يسعنا ألّا نسبّحه.

من الذي يطهّر البشر الفاسدين ويخلّصهم؟

من الذي يعطي مقصدًا جميلًا للبشر؟

إنّه الله القدير، الذي عمله حكيم وكليّ القوة.

هو يهزم الشيطان، ويكسب المجد ويكمّل شعبه.

نحن محظوظون جدًا ببلوغ الخلاص!

من المذهل جدًا أن نشهد أفعال الله القدير!

ننشر إنجيلَ الملكوتِ بإيمان مطلق.

نؤدّي واجبنا جيدًا، ونشهد لله وسنحبّ الله إلى الأبد!

السابق: 26 سَبِّحوا اللهَ القديرَ

التالي: 28 نجتمع بفرح لِنُسَبِّحَ الله

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

902 هوية ومكانة الله ذاته

Iاللهُ هو من يَحكُمُ كلَّ الأشياء.الله هو من يُسَيِّرُ كلَّ الأشياء.هو خالقُ كلَّ شيء، هو من يُسَيِّرُ كلَّ شيء،هو من يَحكُمُ ويُعِيلُ...

30 قد كُشفت كلُّ الأسرار

إله البر القدير، القدير!فيك كل شيء مُعلن.كل سر، من الأزل إلى الأبد،لم يكشفه إنسان،مُعلن فيك وظاهر.1لا حاجة للطلب والبحث على غير هدى،لأن...

908 سلطان الله في كلِّ مكان

البيت الأولسلطان الله موجود في كلِّ الأحوال.الله يفرض ويحدِّد مصير كلِّ إنسان،كلٌّ وفقًا لأفكاره ورغباته،ولن يتغيَّر بسبب تغيُّر...

170 شهادةُ حياة

1قد يُقبض عليَّ بسبب تقديم الشَّهادة لله،وأعرف في قلبي أنَّ هذه المعاناةهي مِن أجل البر.لو ذهبت حياتي كشرارةٍ في غمضة عينٍ،سأظلُّ أفتخر...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب