تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

كيف تدخل إلى الصَّلاة الحقيقيَّة

سرعة

كيف تدخل إلى الصَّلاة الحقيقيَّة

البيت الأول

في الصَّلاة، يجب أنْ يكون قلبك هادئًا أمام الله،

وأنْ يكون صادقًا.

فتواصل معه حقًّا في وقت الصلاة،

بكلامٍ معسولٍ لا تحاول الخداع.

القرار

اطلب أمامه أنْ يمنحك هدوء القلب.

وأنْ يجعلك قادرًا أنْ تعرف نفسك،

تحتقر نفسك، تنكر نفسك،

وتهجر نفسك في المحيط الَّذي وضعك فيه الله.

وبذلك تكوِّن علاقةً طبيعيَّة مع الله،

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا.

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا، يحبُّ الله حقًّا.

البيت الثاني

فلا بدَّ للصَّلاة أن تركِّز على ما سيتمّمه الله اليوم،

فاطلب منه استنارةً أكثر.

لتأتِ بحالتك وهمومك أمام الله،

وحدِّثه عن عزمك في الصلاة.

القرار

اطلب أمامه أنْ يمنحك هدوء القلب.

وأنْ يجعلك قادرًا أنْ تعرف نفسك،

تحتقر نفسك، تنكر نفسك،

وتهجر نفسك في المحيط الَّذي وضعك فيه الله.

وبذلك تكوِّن علاقةً طبيعيَّة مع الله،

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا.

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا، يحبُّ الله حقًّا.

قنطرة

لا تتصنَّع الصَّلاة، بل بصدقٍ اطلب الله.

صلِّ له كي يحمي قلبك، اطلب منه أنْ يحمي قلبك.

القرار

اطلب أمامه أنْ يمنحك هدوء القلب.

وأنْ يجعلك قادرًا أنْ تعرف نفسك،

تحتقر نفسك، تنكر نفسك،

وتهجر نفسك في المحيط الَّذي وضعك فيه الله.

وبذلك تكوِّن علاقةً طبيعيَّة مع الله،

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا.

وتصبح شخصًا يحبُّ الله حقًّا، يحبُّ الله حقًّا.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:ما يرغبه الله فقط على الأرض

التالي:سلطان الله في كلِّ مكان

قد تحب أيض ًا