200 اللهُ المُتجسِّدُ في الأيَّامِ الأخيرةِ يُنهِي تدبيرَ اللهِ

البيت الأول

يعملُ اللهُ في الجسَدِ ويتكلَّمُ في الجسَدِ،

للتعاملِ مع الإنسانِ بشكلٍ أفضَلَ وإخضَاعِه.

عندما صارَ اللهُ جسَدًا لأولِ مرَّةٍ،

فدَى خطَايا الإنسانِ وغفَرَها.

والآنَ جاءَ وقتُ عملِ إخضاعِ البشريَّةِ وكَسبِها.


القرار

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ سيكُونُ مُنتصِرًا.


البيت الثاني

عندما يكُونُ اللهُ في الجسَدِ قد أخضَعَ الإنسانَ بالكامِلِ وكَسِبَهُ،

ألا يَعنِي ذلكَ أنَّ تدبيرَهُ سيكُونُ قد انتَهَى؟

عندما يُنهِي اللهُ عملَهُ في الجسَدِ ويسُودُ مُنتصِرًا،

يكونُ الشيطانُ قد هُزِمَ دونَ فرصةٍ لإفسَادِ الإنسان.

هذا هو العَمَلُ، عَمَلُ الجسَدِ الذي يقُومُ بِهِ اللهُ نفسُه.


القرار

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ سيكُونُ مُنتصِرًا.

في آخرِ مرَّةٍ يصيرُ فيها اللهُ جسَدًا،

سيُنهِي عمَلَ الأيَّامِ الأخيرةِ

ويُصنِّفُ كُلَّ البشَرِ وفقًا لِنوعِهِم.

سيُنهِي تدبيرَهُ، وكُلَّ عملِهِ في الجسَد.

بعد أنْ ينتهِي عمَلُهُ في الأرضِ،

سيكُونُ مُنتصِرًا، مُنتصِرًا، مُنتصِرًا.


من "البشرية الفاسدة في أَمَسِّ احتياج إلى خلاص الله الصائر جسدًا" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 199 معنى التجسد يُكمَّل بالتجسد في الأيام الأخيرة

التالي: 201 الله المتجسّد هو ينبوع حياةٍ حيّ

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر Messenger

محتوى ذو صلة

610 تمثَّلْ بالربِّ يسوعَ

البيت الأولأكمل يسوع مهمَّة الله،عمل الفداء لكلِّ البشرمِن خلال عنايته بمشيئة الله،بلا خططٍ أوْ هدفٍ أنانيٍّ.وضع خطَّة الله في المركز.صلَّى...

420 مفعولُ الصلاة الحقيقية

Iفلتسلك بأمانةٍوصلّ لكي تتخلص مِن عمق الخداع بقلبك.صلّ لكي تطهّر نفسك. صلّ لله لكي يلمسك.حينئذٍ ستتغيّر تدريجيًّا شخصيّتك.تتغيّر شخصيّة...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب