نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

772 العزيمة التي يجب أن تمتلكها ذريةٌ موآب

سرعة

772 العزيمة التي يجب أن تمتلكها ذريةٌ موآب

البيت الأول

لا يوجد أناس متخلفون أو فاسدون

أكثر من ذريةِ موآب.

لا يقرُّون بوجود الله.

لذلك لو أُخُضعوا فقط،

فقط لو استطاعوا أن يحبوا الله

لو استطاعوا أن يسبّحوه

ستكون هذه هي شهادة الإخضاع.

القرار

في النهاية ستقول: "نحن ملعونون،

نحن ذريةُ موآب.

و هذا لا يمكننا تغييره،

لأن هذا ما قرره الله.

لكن تغيير حياتنا وفهمنا ممكن

نحن عازمون على إرضائه".

البيت الثاني

بالرغم أنكم لستم بطرس، إلا أنكم

قادرون أن تعيشوا على صورته،

وتقدموا شهادة كأيوب وبطرس.

وهذه هي أعظم شهادة.

ستقول في النهاية: " لسنا أبناء إسرائيل.

نحن الذرية المنبوذة لمواب

لا نستحق التمتع ببركات الله".

القرار

في النهاية ستقول: "نحن ملعونون،

نحن ذريةُ موآب.

وهذا لا يمكننا تغييره،

لأن هذا ما قرره الله.

لكن تغيير حياتنا وفهمنا ممكن

نحن عازمون على إرضائه".

قنطرة

لسنا بطرس، ولا نملك صفاته.

لسنا أيوب، ولا نملك عزيمة بولس.

لا يمكننا تكريس نفوسنا لله بقدر ما فعل بولس.

مع ذلك رفَعَنا الله اليوم.

فيجب علينا إرضاؤه ونحن راغبون.

مع أننا لسنا مؤهلين، مازال لدينا عزيمة".

القرار

في النهاية ستقول: "نحن ملعونون،

نحن ذريةُ موآب.

وهذا لا يمكننا تغييره،

لأن هذا ما قرره الله.

لكن تغيير حياتنا وفهمنا ممكن

نحن عازمون على إرضائه".

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:هل تستطيع التعويض عن هذه الخيانات؟

التالي:هل أنتم واثقون فعلًا بأنفسكم كي تشهدوا لله؟

قد تحب أيض ًا

  • لقد كسبتَ الكثير بسبب الإيمان

    مقدمة خلال الدينونة، ترى الوجهة النهائية لخليقة الله، ترى الخالق الذي يستحق الحب. في عمل الإخضاع، تفهم الحياة البشرية تمامًا، وترى ذراعيّ الله. البيت…

  • اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

    I ما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ! أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون. رأينا خرابَ أورشليم! نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات الله …

  • أعمال الله تتم بالكلمة

    I بعد أن تكتسب بعض الخبرة، إن أدركت عملَ اللهِ وخطواته، وإن علمت ما تنجزه كلمته، ولِمَ الكثير ما زال لم يتحقق، وإذا كنت تملك الرؤيا ومعرفة شاملة بكل …

  • لا أحد يفهم رغبة الله الجادّة في تخليص الإنسان

    I خلق الله هذا العالم وجاء بالإنسان إليه، وهو كائن حيْ منحه الله الحياة. ثمّ صار له آباء وأقارب ولم يعد وحيدًا، ومقدرًا له العيش ضمن قضاء الله. إنّها …