659 أولئك الذين يصمدون في الضيقة هم الغالبون

1

في عصر الملكوت، ستُكمَّل البشريّة؛

ستُكمَّل تمامًا، في عصر الملكوت.

عند إتمام عَمل الإخضاع،

سيجتازون في التّنقية والضيقة.

عند إتمام الإِخْضاع،

أولئك الذين يغلبون

ويتمسكون بالشهادة في هذه الضيقة،

هؤلاء هم من بالكمال

سيُكمَّلون ويصيرون غالبين.


2

خلال كلّ هذه الضيقة،

من المتوقع أن يتنقّى الإنسان.

إنّها لحظة ختام عمل الله،

وآخر تنقية للإنسان.

قبل ختام عمل تدبير الله،

وعلى مَن يتبعون قبول هذا الاختبار.

أولئك الذين يغلبون،

ويتمسكون بالشهادة في هذه الضيقة،

هؤلاء هم من بالكمال

سيُكمَّلون ويصيرون غالبين.


3

أولئك الّذين يواجهون الضيقة

سيفتقدون إرشاد الله أو عمل الروح.

لكنّ أولئك المُخضَعين، الطالبين الله، سيصمدون.

أيًّا كان عمل الله،

لن يفقدوا رؤاهم.

بل سيمارسون الحق حافظين الشهادة.

هؤلاء سينجون.

أولئك الذين يغلبون

ويتمسكون بالشهادة في هذه الضيقة،

هؤلاء هم من بالكمال

سيُكمَّلون ويصيرون غالبين.


4

هؤلاء هم الّذين يملكون طبيعةً بشريّةً،

ويُحبُّونَ اللهَ بحقّ.

أولئك الذين يغلبون

ويتمسكون بالشهادة في هذه الضيقة،

هؤلاء هم من بالكمال

سيُكمَّلون ويصيرون غالبين.


مقتبس من الكلمة، ج. 1. ظهور الله وعمله. عمل الله وممارسة الإنسان

السابق: 658 ما هو الإيمان الحقيقي؟

التالي: 660 أغنيَّة الغالبين

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

269 الله يسعى لروحك وقلبك

1البشر التاركون عون القدير في الحياةيجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت.لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلكما زالوا يمانعون في غلق الأعين.في...

166 ألفا عام من التَوْقِ

المقطع الأولتسبّب تجّسد الله في زعزعة العالم المتديّنواضطراب نظامه الديني،ويَرَجُّ أرواح من كانوا يتوقون لظهور الله، يتوقون لظهور الله.من...

902 هوية ومكانة الله ذاته

1الله هو من يحكم كلّ الأشياء.الله هو من يسيِّر كلّ الأشياء.هو خالق كلّ شيء، هو من يسيِّر كلّ شيء،هو من يحكم ويعيل الجميع.هذه مكانة الله،...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب