743 وحدهم من يخافون الله يعيشون بكرامة

المقطع الأول

إن لم يكن لديك قلب يخاف الله ويطيعه،

إن كنت لا تفهم الحق، وعندما تسلك،

تكون مرتبكاً وتكون غريباً على مبادئ الحق،

أنت عديم الشرف.



القرار

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يخاف الله.

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يطيع الله.


المقطع الثاني

الخُطب السامية التي سمعتها والتعاليم التي تعرفها،

والفهم الذي لديك، لن تهم على الإطلاق.

يجب أن تعود إلى ما يهم حقًا.

يجب عليك أن تسعى للحق.



القرار

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يخاف الله.

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يطيع الله.


قنطرة

اسعْ للحق، أطِع، وخف.

هذا أساسي وجوهري.



القرار

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يخاف الله.

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يخاف الله.

عِش بكرامة، عِش بنزاهة،

وامتلك قلبًا يطيع الله.


من "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 742 وحدهم مَنْ يتّقون الله هم سعداء

التالي: 744 إثبات نصرة أيّوب على الشيطان

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب