272 يأتي الله بنهاية البشر إلى العالم

1 إن عمل دينونة الله في الأيام الأخيرة ليس من أجل شخص بعينه أو مجموعة بعينها، لكنه لإظهار شخصيته المتأصلة. ومع ذلك، فلعددٍ لا يُحصى من الأسباب – ربما لندرة الوقت أو جدول العمل العصيب – لم تمكِّن شخصية الله الإنسان من معرفته في شيء. لذا، يمضي الله قدمًا نحو خطته الجديدة وعمله النهائي لفتح صفحة جديدة من عمله حتى يتسنى لكل مَنْ يرى الله أن يضرب على صدره وينتحب من البكاء بلا توقف لأجل وجود الله.

2 هذا لأن الله يأتي بنهاية البشرية إلى العالم، ومن هذا المنطلق، يكشف عن شخصيته الكاملة أمام البشرية، حتى يتسنى لكل مَنْ يعرفه ولكل مَنْ لا يعرفه أن تُسر عينه ويرى أنه جاء حقًا إلى عالم البشر وأنه أتى إلى الأرض حيث يكثر كل شيء. هذه هي خطة الله، وإنه "اعتراف" الله الوحيد منذ أن خلق البشر. يتمنى الله أن تولوا اهتمامكم الكامل تجاه كل تحرك من تحركاته؛ لأنه سيحكم قبضته من جديد على البشر وعلى كل أولئك الذين يعارضونه.


من "ينبغي عليك أن تُعِدَّ ما يكفي من الأعمال الصالحة من أجل مصيرك" في "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 271 الله يخلِّص مَن يعبدونه ويحيدون عن الشرِّ

التالي: 273 وجود البشر أجمعين معتمد على الله

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

330 هل شعرتم بآمال الله لكم

1من الذي امتحنه اللهفي هذا العالم اللامتناهي؟من قد سمع كلام روح الله شخصيًا؟من من بينكم يمكن أن يضاهي أيوب؟من منكم يماثل بطرس؟لماذا ذكر...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب