تطبيق كنيسة الله القدير

انصت إلى صوت الله ورحّب بعودة الرب يسوع!

نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

644 أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع

سرعة

644 أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع

I

أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع.

منذ أن خلق الله العالم، منذ سنوات عديدة،

قام بالكثير من العمل على هذه الأرض،

وعانى الأسوأ من رفض الإنسانيّة

واختبر العديد من الافتراءات.

لم يرحب أحدٌ بوصول الله على الأرض.

جميعهم رفضوه بمثل هذا التجاهل،

جميعهم رفضوه.

II

لقد عانى آلاف السنين من المشقة.

وقد فطر سلوك الإنسان قلبه منذ القِدَم.

لم يعد يهتم بعصيان الإنسان،

بل يخطط لتغييره وتطهيره بدلاً من ذلك.

أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع،

وأن يشعر بالعار أمام جسده ولا يقاوم.

كل ما يتمناه للجميع، لكل الناس اليوم،

هو أن يؤمنوا ببساطة أنه موجود.

III

لقد عانى الله في الجسد ما يكفي من السخرية

واختبر الإقصاء والصلب،

كما تحمل أسوأ ما في عالم البشر.

لم يتحمل الآب السماوي رؤية هذا.

وأمال رأسه إلى الخلف وأغلق عينيه

لينتظر عودة ابنه الحبيب،

ابنه الحبيب.

أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع،

وأن يشعر بالعار أمام جسده ولا يقاوم.

كل ما يتمناه للجميع، لكل الناس اليوم،

هو أن يؤمنوا ببساطة أنه موجود.

IV

توقف الله منذ زمن عن طلب المزيد من الإنسان.

فالثمن الذي دفعه باهظ بالفعل،

ومع ذلك يستمر الإنسان بالاستراحة،

ويغض الطرف عن عمل الله.

أمنية الله الوحيدة هي أن ينصت الإنسان ويطيع،

وأن يشعر بالعار أمام جسده ولا يقاوم.

كل ما يتمناه للجميع، لكل الناس اليوم،

هو أن يؤمنوا ببساطة أنه موجود.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:مَنْ هم الأشرار الذين يتحدّون الله؟

التالي:البشر الفاسدون لا يستحقّون رؤية المسيح

قد تحب أيض ًا

  • الله يضع كل أمله في الإنسان

    I مُنذُ البِدايَةِ و حتّى اليوم البشرية وحدها تمكنت من أن تكلم الله وتحاوره. مِن كُلُّ المخلوقاتِ الحيّة البشرية وحدها من تستطيع أن تكلم الله وتحاوره…

  • شهادةُ حياة

    1 قد يُقبض عليَّ بسبب تقديم الشَّهادة لله، وأعرف في قلبي أنَّ هذه المعاناة هي مِن أجل البر. لو ذهبت حياتي كشرارةٍ في غمضة عينٍ، سأظلُّ أفتخر بتقديم ال…

  • لا يمكن للمرء اتّقاء الله والحيدان عن الشر إلاّ بمعرفة الله

    I تعلَّم أن تتقي الله، لتحيد عن الشر. ولتبلغ تقوى الله، عليك أن تتعرّف عليه. لتتعلَّم عن الله، عليك ممارسة كلامه، وتذوّق دينونته وتأديبه. تقوى الله وا…

  • حزن الفاسدين من البشر

    I السير عبر العصور مع الله، من يُعرفُ بحكمه لكل شيء، قدر جميع الكائنات الحية، المنظم والموجه لكل شيء؟ لقد استعصى ذلك على العقول البشرية ليس لأن طرق ال…