897 الله يرغب في تخليص الإنسان إلى أقصى حدٍّ ممكنٍ

1

خلال عمل خلاص الله،

سيخلِّص كلَّ مَن يمكنه أن يخلِّصهم

إلى أقصى حدٍّ ممكنٍ ولن يتخلَّى عن أحدٍ.

لكن كلُّ أولئك العاجزين عن تغيير شخصيَّاتهم،

أو عن إطاعة الله بشكلٍ كاملٍ ينالون العقاب.

كلُّ مَن يقبلون إخضاعَ الكلمات

سيحصلون على عدَّة فرصٍ للخلاص.

سيريهم خلاص الله

أقصى درجات رأفته وتسامحه.

إذا عاد الناس عن الطريق الخطأ، إذا تابوا،

سيمنحهم الله الفرصة لنيل خلاصه.


2

هذه المرحلة مِن العمل،

عمل الكلام، تفتح للناس

كلَّ الطرق والألغاز التي لا يفهمونها.

وهذا يساعد الإنسان على معرفة مشيئة الله

ومتطلَّبات اللهِ منه.

ليتمكَّن مِن ممارسة كلام الله وتغيير شخصيَّته.

كلُّ مَن يقبلون إخضاعَ الكلمات

سيحصلون على عدَّة فرصٍ للخلاص.

سيريهم خلاص الله

أقصى درجات رأفته وتسامحه.

إذا عاد الناس عن الطريق الخطأ، إذا تابوا،

سيمنحهم الله الفرصة لنيل خلاصه.


3

يستخدم الله الكلام فقط للقيام بعمله.

هو لا يعاقب الناس بسبب تمرُّدهم البسيط،

لأنَّ الأوان قد حان الآن للخلاص.

إذا عُوقب كلُّ مَن تمرَّدوا،

فلن يحصل أحدٌ على فرصة الخلاص.

بل سيُعاقَبون جميعًا وسيقعون في جهنَّم.

الكلام الذي يدين الإنسان يمكِّنه

مِن معرفة نفسه وإطاعة الله،

لا لتتمَّ معاقبته بسبب دينونة ذلك الكلام.

كلُّ مَن يقبلون إخضاعَ الكلمات

سيحصلون على عدَّة فرصٍ للخلاص.

سيريهم خلاص الله

أقصى درجات رأفته وتسامحه.

إذا عاد الناس عن الطريق الخطأ، إذا تابوا،

سيمنحهم الله الفرصة لنيل خلاصه.


4

عندما يتمرَّد الناس بدايةً على الله،

لا يرغب في أن يميتهم،

بل بدلاً مِن ذلكَ يبذل كلَّ ما في

وسعه لتخليصهم.

إذا لم يكن لأحدهم مكانٌ في الخلاص،

فسينحِّيه الله جانبًا.

الله بطيءٌ في العقاب

لأنَّه يريد تخليص كلَّ مَن يمكن تخليصهم.

كلُّ مَن يقبلون إخضاعَ الكلمات

سيحصلون على عدَّة فرصٍ للخلاص.

سيريهم خلاص الله

أقصى درجات رأفته وتسامحه.

إذا عاد الناس عن الطريق الخطأ، إذا تابوا،

سيمنحهم الله الفرصة لنيل خلاصه.

هو يدين الناس، وينيرهم

ويوجِّههم باستخدام الكلام فقط،

لا يضربهم بعصا.

استخدام الكلام للتخليص هو الهدف،

ومعنى هذه المرحلة النهائية مِن العمل.


من "الكلمة يظهر في الجسد" بتصرف‎‎

السابق: 896 الله ينتظر دائمًا أن يعود الإنسان إليه

التالي: 898 الله يرتاح عندما يبتعد الناس عن أخطائهم

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

269 الله يسعى لروحك وقلبك

Iالبشر التاركون عون القدير في الحياةيجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت.لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلكما زالوا يمانعون في غلق الأعين.في...

461 الله يضع كل أمله في الإنسان

1منذ البِداية وحتَّى اليوم،البشريَّة وحدها تمكَّنتمِن أن تكلِّم الله وتحاوره.مِن كلِّ المخلوقات الحيَّة،البشريَّة وحدها مَن تستطيعأن تكلِّم...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب