129 لا يمكنني البوحُ بكل ما في قلبي

1

سمعتُ صوتك وكنتُ سعيدًا لألقاك.

لقد تمتعتُ بغنى كلامك.

قلبكَ بالحقيقة طيب وجميل، ومحبتك آسرة.

ماهيتك وما لديك ثمين جدًا.

لا يسعني التوقف عن القول كم هو اللهُ القدير محبوبٌ حقًّا.

أنت تعيش وسط الناس وتضرب المثلَ في كل الأمور.

محبتك قد رافقتني اليوم.

إرشاد وزادُ كلامك سمحا لي بالنمو تدريجيًا في حياتي.

أنت تنقي قلبي. أنت تطهّر محبتي.

باختبار دينونة كلامك، فإني أعاني لكنني أشعر بالحلاوة.


2

مع معاناتي خلال الضيقات، يزداد قلبي بك تعلقًا.

دينونتك وتوبيخك هما اللذان يطهّران فسادي.

تعلمت الخضوع، خلال المصاعب والتنقيات.

لم أعد سلبيًا ولم أعد متمردًا، لقد فهمتُ مشيئتَك.

كلمتك وحدها هي الحق ويمكنها تزويد الإنسان بالحياة.

قلبك هو الأكثر حبًا للخير بين الجميع، أنت تبذل كُلَّكَ لخلاص الإنسان.

باختبار محبتك الحقيقية، لا يمكنني البوحُ بكل ما في قلبي.

أنت تطهرني وأنا أنتمي لك، سأحبك إلى الأبد.

لا يمكنني اليوحُ بكل ما في قلبي، يمكنني الإخبار بمحبتك إلى الأبد بلا نهاية.

أريد أن أؤدي واجبي وأشهد لك. سأحبك إلى الأبد.

السابق: 128 أنا متعلّقٌ بالله

التالي: 130 نعمةُ اللهِ عميقةٌ كالمحيطِ

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

269 الله يسعى لروحك وقلبك

Iالبشر التاركون عون القدير في الحياةيجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت.لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلكما زالوا يمانعون في غلق الأعين.في...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

جدول المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب