نرحب باتصال جميع الباحثين عن الحق.

اتبعوا الحمل ورنموا ترنيمات جديدة

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

مساحة الخط

عرض الصفحة

0 نتيجة (نتائج ) البحث

لا توجد نتائج

87 مَنْ يَعتزَّون بكلمةِ اللهِ مُبَارَكُون

سرعة

87 مَنْ يَعتزَّون بكلمةِ اللهِ مُبَارَكُون

I

مَن يقبلون مراقبة الله إياهم

رغبة معرفته تملأهم.

ويقبلون مِن الله كلماته.

سيفوزون بميراث الله وبركته.

هؤلاء هم المُبارَكون بالأكثر.

فالله يلعن مَن يغلقون قلوبهم.

يوبّخهم وينبذهم.

إن كان عزيزًا إلى قلبك عمل الله،

واستنارته،

إن كان عزيزًا محضره،

وعزيزةً عليك حمايته،

إن كان كلامه عليك عزيزًا

كالْزاد لعمرك، كالواقع،

فأنت حقًا بحسب قلب الله.

إنْ كان عمله عليك عزيزًا،

ما لك سيُبارَك أضعافَا.

II

فالله يعمل في الطالبين كلامه،

ويعمل فيمن يعتّزون بكلامه.

كلّما قَدّرته، اِزدادت فيك أعماله.

كلّما زدتَ كلامه تقديرًا،

فرصتك للكمال تزيد.

الله يكمِّل محبِّيه،

مَن يأتون بسلام قلوبهم.

إن كان عزيزًا إلى قلبك عمل الله،

واستنارته،

إن كان عزيزًا محضره،

وعزيزةً عليك حمايته،

إنْ كان كلامه عليك عزيزًا

كالزاد لعمرك، كالواقع،

فأنت حقًا بحسب قلب الله.

إن كان عملُه عليك عزيزًا،

ما لك سيُبارَك أضعافَا.

III

جاهد أن تحيا في كلامه.

اِسع لرضاه، كن بحسب قلبه.

لا تسع وحسب لنعمته.

اِستقْبِلْ عمله فتُكمَّل.

وافعل مشيئته.

لا شيء أهمّ مِن هذا.

إن كان عزيزًا إلى قلبك عمل الله،

واستنارته،

إن كان عزيزًا محضره،

وعزيزةً عليك حمايته،

إنْ كان كلامه عليك عزيزًا

كالزاد لعمرك، كالواقع،

فأنت حقًا بحسب قلب الله.

إن كان عملُه عليك عزيزًا،

ما لك سيُبارَك أضعافَا.

من "الكلمة يظهر في الجسد"

السابق:ينبغي أن تهمل كلّ شيء من أجل الحق

التالي:كيفَ تُنشئُ علاقاتٍ طبيعيّةً معَ الله

قد تحب أيض ًا

  • لا أحد يفهم رغبة الله الجادّة في تخليص الإنسان

    I خلق الله هذا العالم وجاء بالإنسان إليه، وهو كائن حيْ منحه الله الحياة. ثمّ صار له آباء وأقارب ولم يعد وحيدًا، ومقدرًا له العيش ضمن قضاء الله. إنّها …

  • شهادةُ حياة

    1 قد يُقبض عليَّ بسبب تقديم الشَّهادة لله، وأعرف في قلبي أنَّ هذه المعاناة هي مِن أجل البر. لو ذهبت حياتي كشرارةٍ في غمضة عينٍ، سأظلُّ أفتخر بتقديم ال…

  • اللهُ المُتجسِّدُ في الأيَّامِ الأخيرةِ يُنهِي تدبيرَ اللهِ

    المقطع الأول الله يعمل في الجسد ويتكلَّم في الجسد، للتَّعامل مع الإنسان بشكلٍ أفضل وإخضاعه. عندما صار الله جسدًا لأوَّل مرة، فدى خطايا الإنسان وغفره…

  • آمال الله للبشريّة لمْ تتغيّر

    البيت الأول عندما قدّم إبراهيم إسحق، رأى الله إخلاصه وطاعته بوضوح، واجتاز اختبار الله بنجاح. لكنّه ما زال غير جدير بأن يكون موضع ثقة الله، أو شخصًا عر…