358 كيف لله ألَّا يحزن

البيت الأول

لقد ذاق الله الحلو، والحامض،

والمرَّ، واللاذع،

وكلُّ طعمٍ للخبرة الإنسانيَّة.

يأتي في الرِّيح ويذهب في المطر.

لقد اختبر اضطهاد العائلة،

وحلو الحياة ومرَّها،

وألم الانفصال عن جسده.


القرار

عندما جاء الله إلى الأرض،

بدلًا مِن التَّرحيب به

بسبب المشقَّة الَّتي عاناها،

رفض النَّاس "بأدبٍ"

مقاصد الله الطَّيِّبة.

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟


البيت الثاني

أيُعقل أنَّ الله صار جسدًا فقط

لينتهي الأمر بهذه الطَّريقة؟

لماذا لا يحبُّ الإنسان الله؟

لماذا يقابل حبَّه بالكراهية؟

هل لأنَّ الله يجب أنْ

يعاني بهذه الطَّريقة؟


القرار

عندما جاء الله إلى الأرض،

بدلًا مِن التَّرحيب به

بسبب المشقَّة الَّتي عاناها،

رفض النَّاس "بأدبٍ"

مقاصد الله الطَّيِّبة.

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟

البيت الثالث

لقد ذرف البشر دموع التَّعاطف

بسبب مشقَّات الله على الأرض.

وأدانوا الظُّلم الناجم عن محنته.

لكن مَن عرف قلب الله حقًّا؟


القرار

عندما جاء الله إلى الأرض،

بدلًا مِن التَّرحيب به

بسبب المشقَّة الَّتي عاناها،

رفض النَّاس "بأدبٍ"

مقاصد الله الطَّيِّبة.

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟

قنطرة

مَن يمكنه إدراك مشاعر الله؟

ذات يومٍ كان البشر يحبُّون الله بعمقٍ،

وغالبًا ما اشتاقوا له في أحلامهم.

لكن كيف لمن على الأرض

فهم مشيئته في السَّماء؟


القرار

عندما جاء الله إلى الأرض،

بدلًا مِن التَّرحيب به

بسبب المشقَّة الَّتي عاناها،

رفض النَّاس "بأدبٍ"

مقاصد الله الطَّيِّبة.

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟

كيف يمكن ألَّا يشعر

بالألم والحزن بسبب هذا؟


من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 357 لا أحد يفهم مشيئة الله

التالي: 359 لا يقترب الناسُ من كلامِ اللهِ بقلوبِهم

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

165 لا أحدَ يدري بوصولِ اللهِ

لا أحد يدري بوصول الله،لا أحد يرحّب به.وما زاد، أنّ لا أحد يعرف كلّ ما سيفعله.Iتظلّ حياة الإنسان ثابتةً؛نفس القلب، والأيّام المعتادة.يحيا...

660 أغنيَّة الغالبين

Iالملكوت يتنامى في هذا العالم.الملكوت يتنامى في هذا العالم.يتشكَّل بين البشر، ويعلو بينهم.لا يمكن لأيِّ قوّةٍ تدمير ملكوت الله.الله يسير...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب