749 موقف أيوب من بركات الله

I

آمن أيّوب في قلبه أن كلّ ما يملكه

كان مُنْعَمًا به من الله وليس من عمل يديه.

لم ينظر إلى البركات على أنها أشياء يجب استغلالها،

لكنّه تمسّك بالطريق الذي عليه التمسك به

كمرشده في العيش.

لم يعربد أيوب ولا جنّ جنونه فرحًا

بسبب البركات التي منحه الله إياها،

ولم يتجاهل طريق الله أو ينسَ نعمته

بسبب البركات التي تنعَّم بها.

II

اعتزّ أيوب ببركات الله وشكره عليها.

لكنه لم يكن مُتَيّمًا بها ولم يبحث عن المزيد.

لم يقم بأيّ شيء قط من أجل البركات،

ولم يقلق بشأن فقدانها أو نقصها من الله.

لم يعربد أيوب ولا جنّ جنونه فرحًا

بسبب البركات التي منحه الله إياها،

ولم يتجاهل طريق الله أو ينسَ نعمته

بسبب البركات التي تنعَّم بها.

ووه، ووه، ووه.

لم يعربد أيوب ولا جنّ جنونه فرحًا

بسبب البركات التي منحه الله إياها،

ولم يتجاهل طريق الله أو ينسَ نعمته

بسبب البركات التي تنعَّم بها.


من "الكلمة يظهر في الجسد"‎‎

السابق: 748 إيمان أيّوب الحقيقي وطاعته لله

التالي: 750 أسباب نيل أيّوب لمديح الله

إن كنت تواجه صعوبات أو أسئلةً في إيمانك، يرجى الاتصال بنا في أي وقت.
اتصل بنا
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

296 حزن الفاسدين من البشر

Iالسير عبر العصور مع الله،من يُعرفُ بحكمه لكل شيء،قدر جميع الكائنات الحية،المنظم والموجه لكل شيء؟لقد استعصى ذلك على العقول البشريةليس لأن...

452 مبدأ عمل الروح القدس

Iالروحُ القُدُس لا يعملُ وَحدَهُ، والإنسانُ لا يعملُ وحده.الإنسانُ يعملُ جنباً إلى جنبٍ مع روحِ الله. يتمُّ ذلكَ بكليهِما معاً.جُهدُ...

269 الله يسعى لروحك وقلبك

Iالبشر التاركون عون القدير في الحياةيجهلون سبب الوجود ورغم ذلك يخشون الموت.لا توجد معونة أو دعم، رغم ذلكما زالوا يمانعون في غلق الأعين.في...

166 ألفا عام من التَوْقِ

1تسبّب تجّسد الله في زعزعة العالم المتديّنواضطراب نظامه الديني،ويَرَجُّ أرواح من كانوا يتوقون لظهور الله، يتوقون لظهور الله.من الذي لا...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب