64 ﻣﺤﺒﺔ ﷲ اﻟﺤﻘﯿﻘﯿﺔ

I

أﻗﻒ أﻣﺎم إﻟﮭﻲ اﻟﯿﻮم ﻣﻦ ﺟﺪﯾﺪ.

بقلبي كلام كثير عندما أرى وجهه الجميل.

أنا حرة من قيود المراسم الدينية.

ﻛﻠﻤﺘﮫ ﺗﻤﻠﺆﻧﻲ بالفرح ﻣﻦ ﻧﻌﻤﺘﮫ.

كلمات ﷲ اﻟﺤﻨﻮﻧﺔ ﺗﺮوﯾﻨﻲ وﺗﻐﺬﯾﻨﻲ ﻷﻧﻤﻮ.

ﻛﻠﻤﺎﺗﮫ الصارمة ﺗﺸﺠﻌﻨﻲ ﻋﻠﻰ النهوض ﻣﻦ ﺟﺪﯾﺪ.

ﯾﺎ ﷲ، ﻧﻐﻨﻲ ﻟﻚ لبركاتك.

ﻧﻌﻄﯿﻚ اﻟﺘﺴﺒﯿﺢ اليوم؛ ﻷﻧﻚ أنهضتنا.

أﯾﮭﺎ اﻹﻟﮫ اﻟﻘﺪﯾﺮ اﻟﺤﻘﯿﻘﻲ الذي أحبنا!

نحبك! ﯾﺎ ﷲ!

II

تجعلنا نتلذذ بكلامك دوماً يا الله.

أنت تنيرنا في كل يوم يا الله.

أنت تدعنا نفهم الحق ونتطهر.

وتقودنا ﺑﻌﯿﺪًا ﻋﻦ تأثير الشيطان وتضليله.

كلمات ﷲ اﻟﺤﻨﻮﻧﺔ ﺗﺮوﯾﻨﻲ وﺗﻐﺬﯾﻨﻲ ﻷﻧﻤﻮ.

ﻛﻠﻤﺎﺗﮫ الصارمة ﺗﺸﺠﻌﻨﻲ ﻋﻠﻰ النهوض ﻣﻦ ﺟﺪﯾﺪ.

ﯾﺎ ﷲ، ﻧﻐﻨﻲ ﻟﻚ لبركاتك.

ﻧﻌﻄﯿﻚ اﻟﺘﺴﺒﯿﺢ اليوم؛ ﻷﻧﻚ أنهضتنا.

أﯾﮭﺎ اﻹﻟﮫ اﻟﻘﺪﯾﺮ اﻟﺤﻘﯿﻘﻲ الذي أحبنا!

نحبك! ﯾﺎ ﷲ!

III

إخوتي، أخواتي! لننهض ونسبح!

اعتزوا بهذه اﻟﻠﺤﻈﺔ اﻟﺘﻲ ﻧﺘﺸﺎرك ﻓﯿﮭﺎ ﻣﻌًﺎ.

متحررين ﻣﻦ ﻛﻞ ﻗﯿﻮد أعباء الجسد،

كي نظهر محبتنا في أفعالٍ حقيقية

لنؤدي واجبنا بقوة ومن القلب.

نحبك يا الله القدير! لن نتركك أبدًا!

كلمات ﷲ اﻟﺤﻨﻮﻧﺔ ﺗﺮوﯾﻨﻲ وتغذيني لأنمو.

ﻛﻠﻤﺎﺗﮫ اﻟﺼﺎرﻣﺔ ﺗﺸﺠﻌﻨﻲ ﻋﻠﻰ اﻟﻨﮭﻮض ﻣﻦ ﺟﺪﯾﺪ.

ﯾﺎ ﷲ، ﻧﻐﻨﻲ ﻟﻚ لبرﻛﺎﺗﻚ.

ﻧﻌﻄﯿﻚ اﻟﺘﺴﺒﯿﺢ اﻟﯿﻮم.

IV

كلمات ﷲ اﻟﺤﻨﻮﻧﺔ ﺗﺮوﯾﻨﻲ وﺗﻐﺬﯾﻨﻲ ﻷﻧﻤﻮ.

ﻛﻠﻤﺎﺗﮫ الصارمة ﺗﺸﺠﻌﻨﻲ ﻋﻠﻰ النهوض ﻣﻦ ﺟﺪﯾﺪ.

ﯾﺎ ﷲ، ﻧﻐﻨﻲ ﻟﻚ لبركاتك.

ﻧﻌﻄﯿﻚ اﻟﺘﺴﺒﯿﺢ اليوم؛ ﻷﻧﻚ أنهضتنا.

أﯾﮭﺎ اﻹﻟﮫ اﻟﻘﺪﯾﺮ اﻟﺤﻘﯿﻘﻲ الذي أحبنا!

نحبك! ﯾﺎ ﷲ!

ﻷﻧﻚ أﻧﮭﻀﺘﻨﺎ!

أﯾﮭﺎ اﻹﻟﮫ اﻟﻘﺪﯾﺮ اﻟﺤﻘﯿﻘﻲ اﻟﺬي أﺣﺒﻨﺎ!

ﻧﺤﺒﻚ! ﯾﺎ ﷲ!

السابق: 63 كُن هادئًا دومًا أمام الله

التالي: 65 محبَّة الله تحيط قلبي

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.

محتوى ذو صلة

660 أغنيَّة الغالبين

Iالملكوت يتنامى في هذا العالم.الملكوت يتنامى في هذا العالم.يتشكَّل بين البشر، ويعلو بينهم.لا يمكن لأيِّ قوّةٍ تدمير ملكوت الله.الله يسير...

1015 أعظم نعمة يهبها الله للإنسان

Iعند اكتمال كلمات الله، ينشأ الملكوت.عندما يعود الإنسان لطبيعته، فإن ملكوت الله حاضر.يا شعب الله في الملكوت، سوف تستعيدون الحياة المرجوة...

166 ألفا عام من التَوْقِ

1تجسَّد الله لِأنَّ المُستَهدف مِن عملهليس روح الشيطان،ولا أيِّ شيءٍ روحانيٍّ، بل الإنسان.جسد الإِنسان أفسده الشيطان،ولذا أصبح المُسْتهدَف...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب