30 الشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ

I

لقَدْ جعلنا الله نَمْثُل أمامه، نأكلُ ونشربُ كلامهِ.

نَفهَم الحقيقةِ التي يَقولها الله، مُنارون بالروحِ القُدسِ.

لقد تِخلّصْنا من كلِّ طُقوسِ الدِّيْن، مِن كُلِّ تلكَ القُيود.

وتَحرَّرَت قُلوبِنا وبِاتِتْ غير مُقيَّدَة بالقواعِد.

تَتَملَّكنا السعادة كما يجب أن تكون، ونحن نعيشُ في نُور الله،

سَّعداء كما يجب أن نكون، ونحنُ نعيشُ في نور الله.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

الذي يُعلن عن الحقيقة للبشرية جمعاء.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

لدينا طريقة للتغيير،

وينحسر إيماننا المبهم.

ونُنْشِد بالتسبيح يا الله.


II

نَتبَع الله عن كَثَبْ، ونَتقَبَّل تدريبُ المملكة.

فدَينونِة الله كَسَيفِ،

تَكشِف عن أفكارنا.

لا يُمكن إخفاء الغَطْرِسة والأنانية والزِيف.

وفقط عندما أرى حقيقتي. أتَدَاعى شاعراً بالخَجل أمام الله، مكشوفا.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ

الذي يُعلن عن الحقيقة للبشرية جَمْعَاء.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

نحن وجهاً لوجه مع الله،

وفي فرْحَته نفرحُ.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ.

أنتَ مُقدَّس، أنتَ بار، يا الله.

رَغبتي هي مُمَارَسَة الحقيقة،

يهملُ الجَسَدِ، ليُولدُ مِن جَديد،

إراحَة قَلبك.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

دَيْنونَتك قَد أنقذتني حقاً.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

لقدْ تغيَّرت شَخصيَّتي.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

دَيْنونَتك قَد أنقذتني حقاً.

فالشُكْر والحَمْدُ للهِ القديرِ،

لقدْ تغيَّرت شَخصيَّتي.

بِسَببكَ، أنا مُبارك، أنا مُبارك، يا الله.

السابق: 29 لقد تحقَّقَ ملكوت المسيح

التالي: 31 كلُّ شعبِ اللهِ يُسبِّحهُ إلى أقصى حدٍّ

كيف يمكن لنا نحن المسيحيون أن نتحرَّر من رباطات الخطية ونتطهَّر؟ لا تتردد في الاتصال بنا لتجد الطريق.
تواصل معنا عبر واتساب
تواصل معنا عبر ماسنجر

محتوى ذو صلة

8 اللهُ القديرُ يحكمُ كملكٍ

Iما أجملَ أقدامَهُ على جَبَلِ الزَّيتونْ!أصغوا! نحنُ الحرّاسُ نرنّمُ معاً؛ فاللهُ قد عادَ لصهيون.رأينا خرابَ أورشليم!نرنّمُ بفرحٍ لتعزيات...

469 أهمية كلام الله

1على من يؤمنون باللهأن يتصرّفوا جيدًا.فأكثر ما يهمهو الحصول على كلمة الله.مهما يكن، لا ترجع عن كلمة الله.معرفة الله وإرضاؤهيتحققان من خلال...

إعدادات

  • نص
  • مواضيع

ألوان ثابتة

مواضيع

الخط

حجم الخط

المسافة بين الأسطر

المسافة بين الأسطر

عرض الصفحة

المحتويات

بحث

  • ابحث في هذا النص
  • ابحث في هذا الكتاب